شريط الأخبار

الأردن يطلب من عباس إنهاء الخلافات الداخلية للضرورة

10:43 - 30 حزيران / يونيو 2009

فلسطين اليوم: وكالات

كشف مصدر فلسطيني مقرب من الرئاسة الفلسطينية أن الأردن طلب من رئيس السلطة محمود عباس «أبو مازن» ضرورة إنهاء جميع أشكال الخلافات الفلسطينية - الفلسطينية لمساعدة الرئيس الامريكي باراك اوباما في الضغط على إسرائيل لاستئناف مفاوضات السلام.

وجاء الطلب الاردني خلال الزيارة المفاجئة التي قام بها وزير الخارجية ناصر جودة الخميس الماضي إلى رام الله التي وصلها على متن طائرة عسكرية حيث التقى الرئيس عباس ورئيس وزرائه سلام فياض.

ولفت المصدر إلى أن واشنطن أبلغت عمان أن لديها خططًا محددة لإجبار إسرائيل على استئناف المفاوضات لإنجاز اتفاق السلام، وان هذا الأمر يتطلب مصالحة فلسطينية - فلسطينية شاملة يكون أساسها بسط سلطة السلطة الوطنية على جميع المناطق الفلسطينية بما فيها قطاع غزة.

وكان وزير الخارجية الاردني ناصر جودة قد اعلن من رام الله ان مرحلة المقبلة ستكون دقيقة جدًا في انتظار خطة امريكية من شأنها اعادة اطلاق المفاوضات السلمية في الشرق الاوسط.

واشاد جودة بموقف الادارة الامريكية الجديدة المؤيد لفكرة حل الدولتين. وقال “علينا جميعًا ان نتعامل مع هذا الالتزام الامريكي غير المسبوق”.

واضاف “هناك اجماع دولي والتزام دولي، والمرحلة المقبلة ستكون مرحلة دقيقة جدًا، وننتظر الخطة الامريكية التي من شأنها إطلاق عملية السلام”.

وقال أيضًا “علينا جميعًا ان نتحمل مسؤولياتنا، وان لا نسمح لأي كان بعرقلة هذه المساعي الجادة هناك فرصة حقيقية يجب اغتنامها خاصة وأن هناك التزامًا من القوة المؤثرة مثل الولايات المتحدة الأمريكية”.

انشر عبر