شريط الأخبار

أبو مجاهد يزيل اللبس المتعلق بلجان المقاومة الشعبية

01:46 - 30 حزيران / يونيو 2009

أبو مجاهد يزيل اللبس المتعلق بلجان المقاومة الشعبية

 

فلسطين اليوم- غزة

أكد أبو مجاهد الناطق الإعلامي باسم لجان المقاومة الشعبية ألوية الناصر صلاح الدين اليوم الثلاثاء، أنه لا يوجد أي جديد فيما يتعلق بقضية الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط، وأن الحراك الذي حدث في القضية الأيام الماضية لم يرتق للمستوى الذي يمكن القول فيه أن القضية انتهت.

 

جاء حديث أبو مجاهد خلال مؤتمر صحفي عقده لتوضيح ما يتعلق بلجان المقاومة الشعبية، حيث أكد أبو مجاهد أن الاسم المعتمد لدى أبناء الشعب الفلسطيني هو لجان المقاومة الشعبية- ألوية الناصر صلاح الدين، وأمينها العام أبو عوض النيرب وناطقها الإعلامي أبو مجاهد.

 

كما أوضح، أن حركة المقاومة الشعبية- كتائب الناصر صلاح الدين أمينها العام أبو القاسم دغمش وناطقها الإعلامي هو أبو علي، مبيناً أن هذا التوضيح لإزالة اللبس المتعلق بوسائل الإعلام.

 

وفي قضية شاليط، انتقد أبو مجاهد، حديث بعض وسائل الإعلام عن الآلية التي سيتم فيها تسليم الجندي شاليط، مشدداً على أنه في حال التوصل إلى اتفاق فستكون الآلية ضمن اتفاق بين الفصائل الفلسطينية، ولن يتم الإعلان عنها.

 

وقال أبو مجاهد:"إن إسرائيل مازالت تعرقل تنفيذ صفقة شاليط برفضها الشروط الفلسطينية والقبول بالإفراج عن العديد من الأسماء من أبرزها ذوي الأحكام العالية، وأن الأمور في الملعب الإسرائيلي وترفض التعاطي في القضية.

 

بدوره، شدد على أن الألوية من حركات المقاومة وجزء موحد في مواجهة العدو والمحتل الإسرائيلي، وبصدد العمل العمل في خط جديد في النهج والعمل الوطني في الساحة الفلسطينية ودمج المقاومة بالعمل السياسي. 

انشر عبر