شريط الأخبار

الأشغال بغزة تحذر المواطنين مجددا من المباني المدمرة

10:03 - 30 تشرين أول / يونيو 2009

فلسطين اليوم – غزة

جددت وزارة الأشغال العامة والإسكان بالحكومة المقالة تحذيراتها للمواطنين من الاقتراب من المنازل المدمرة وضرورة التنسيق مع الوزارة في إزالة ركام هذه المنازل.

 

وقالت الوزارة في بيان صحفي أصدرته بعد حادثة إنهياء منزل في منطقة التفاح – الشعف في غزة- انها تلقت نبأ انهيار أنقاض منزل ورثة المرحوم حسن محمد الجرو بمنطقة التفاح الشعف في غزة، وفور إعلان الخبر سارعت بطواقمها الفنية وآلياتها بالتوجه إلى مكان الحادث لرفع الأنقاض وانتشال المواطنين من تحت الأنقاض.

 

واوضحت إن المنزل الذي أنهار متضرر كلياً نتيجة للعدوان الإسرائيلي ومسجل كحالة هدم كلي في قواعد بيانات الوزارة وإنه غير صالح للسكن أو الاستخدام، مضيفة انها قامت بإبلاغ الورثة بأنها ستقوم بإزالة المبنى الخاص بهم، وقد وقّع المواطن كامل حسن الجرو بالنيابة عن الورثة على إقرار بالموافقة على أن تقوم طواقم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي " UNDP" بإجراءات الهدم خلال الأيام القادمة وذلك بالتنسيق مع فريق المتفجرات بمؤسسة" MAG "الدولية المتخصصة في فحص المباني لكشف بقايا المواد المتفجرة فيها . "

 

وأشارت الوزارة انها قامت في إعلان سابق بتاريخ 16/04/2009م بتحذير المواطنين والمؤسسات بأن التعامل مع أي مبنى متضرر أو إزالة الركام أو نقله لأي مكان يتطلب التنسيق والإذن الرسمي من الوزارة المقالة وذلك حفاظاً على سلامة وحياة المواطنين، معبرة عن أسفها البالغ لوقوع هذا الحادث، داعية جميع الجهات التي لها علاقة بإعادة الاعمار بضرورة السعي الحثيث لرفع الحصار من أجل التعجيل بفعاليات الإعمار التي طال انتظارها.

انشر عبر