شريط الأخبار

"أنفلونزا الخنازير" تربك الجيش الإسرائيلي وتشلّ بعض الوحدات

11:49 - 29 تموز / يونيو 2009

بعد إصابة العشرات من جنوده بالوباء

"أنفلونزا الخنازير" تربك الجيش الإسرائيلي وتشلّ بعض الوحدات

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

قرّر الجيش الإسرائيلي، منح جنوده، الذين يشاركون في مشروع "اكتشاف"، أسبوع إجازة إضافي، وذلك في أعقاب تفشي وباء أنفلونزا الخنازير في صفوف جنود جيش الاحتلال.ومشروع "اكتشاف" التابع للوكالة اليهودية، يشرف على جلب شبان من أمريكا الشمالية، للتعرف على الدولة العبرية، يقضون بموجبه خمسة أيام في فلسطين المحتلة، ويلتقون خلالها بجنود من جيش الاحتلال. وقد نتج عن هذا المشروع إصابة عشرين جندياً بهذا الوباء، بعد أن التقوا مع هؤلاء الشبان.

ولم يتمكّن الجيش الإسرائيلي من تشخيص الحالات المرضية في صفوفه أثناء وقوعها، حيث جاءت نتائج الفحوص متأخرة، وذلك بعد أن عاد الجنود المصابون إلى وحداتهم وقاموا بنقل العدوى إلى أصدقائهم، وهو ما أدى لارتفاع عدد الجنود المصابين بالمرض إلى العشرات. وقد دفع ذلك جيش الاحتلال إلأى اتخاذ خطوات تهدف لمنع انتقال العدوى بين جنوده.

وتسبّب هذا الأمر في بعض الوحدات، في توقف جميع النشاطات والتدريبات والعمليات، حيث اضطر سلاح البحرية الإسرائيلي إلى إيقاف سفينة الصواريخ لعدة أيام، بعد أن أُصيب عدد كبير من جنودها بالمرض.

 

ويسود الاعتقاد في جيش الاحتلال، أنّ الإجراءات المتخذة ستمنع أي جندي مصاب من نقل العدوى إلى زملائه الآخرين في الجيش.

 

 

انشر عبر