شريط الأخبار

اللحام لـ"فلسطين اليوم": مصر ستستخدم "الدواء المر" لإنهاء "مرض الانقسام"

10:50 - 27 تموز / يونيو 2009

فلسطين اليوم-غزة

أكد ناصر اللحام رئيس تحرير "وكالة معا الإخبارية"، أن المواطن الفلسطيني يعول على القيادة السياسية في جمهورية مصر العربية، من منطلق الأخوة والعروبة والإسلام، بأن تفرض على القادة الفلسطينيين تناول "الدواء المر"، لإنهاء الانقسام، فأحيانا لا يعرف المريض قيمة "الدواء المر"، ولذلك على الطبيب البارع أن يعرف كيف يعطي الدواء للمريض.

 

كما أكد اللحام لـ"فلسطين اليوم"، وجود معلومات لديه، بأن مصر ستستخدم هذا المنطق لتحقيق المصالحة الفلسطينية وتشكيل حكومة توافق وطني، وأن من يستنكف سيتحمل المسئولية من جميع النواحي.

 

وردا على سؤال، بأن هناك من يعتقد بأنه إذا حصل توقيع للاتفاق في القاهرة، فإن حظوظ تطبيقه على الأرض ستكون "مستحيلة"، قال اللحام: أنا أستخف بمن يتخوف من المصالحة، واصفا هؤلاء "بالسكارى بدون خمر"، موضحا أن من يخاف، عليه أن يخاف من الاحتلال والحصار والتجويع وليس من المصالحة.

 

وفيما يتعلق بتطلعات شعبنا لتحقيق المصالحة سريعا، قال اللحام، إنه عندما يكون لدينا قائد فلسطيني صاحب قرار سنصل للإتفاق، لكن طالما يردد القادة الشعارات وما يقولونه على طريقة "ما يطلبه المشاهدون"، فإن أي حل لن يتحقق.

انشر عبر