شريط الأخبار

حماس بالضفة: قرار عباس الإفراج عن معتقلينا "فقاعة إعلامية"

09:49 - 24 حزيران / يونيو 2009

 فلسطين اليوم-رام الله

قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، في الضفة الغربية المحتلة، إن حملة الاعتقالات بحق عناصرها وأبنائها في الضفة الغربية تشهد منذ الحديث عن إصدار محمود عباس قرارا بالإفراج عن معتقلي الحركة في الضفة الغربية تصعيدا خطيرا، وفي كافة المحافظات.

 

وأكدت الحركة في بيان أصدرته اليوم الأربعاء، وصل قدس برس نسخة عنه، أن ما يجري هو سياسة مدروسة ومنظمة غير مرتبطة بأداء جهاز بعينه أو قيادة منطقة بذاتها بقدر ما هي سياسة عامة تنفذ عن سبق إصرار وإدراك للعواقب.

 

وأوضحت الحركة ، أن هذا القرار  لم يكن أكثر من فقاعة إعلامية ليس لها رصيد على أرض الواقع،مشيرة إلى أن الأجهزة الأمنية لم تقم باتخاذ خطوة واحدة لتنفيذ هذا القرار- إن وجد - بل رفعت من وتيرة اعتقالاتها وتعذيبها لأبناء حماس المعتقلين منذ الإعلان عن صور قرار بالإفراج عنهم حيث بلغ عدد المعتقلين منذ ذلك الإعلان المفترض ( خلال الأيام الثلاثة الماضية) 143 معتقلا ، ولا تزال الاعتقالات مستمرة".

 

وطالب الحركة، حركة فتح بموقف واضح وجلي من هذا الأمر، والإعلان الفوري والصريح عن حقيقة القرار، مجددة دعوتها في ذات الوقت للإفراج الفوري والعاجل ومن غير قيود أو اشتراطات عن كافة أبناء الحركة وفصائل المقاومة الأخرى المعتقلين في سجون السلطة والذين وصل عددهم إلى أكثر من 850  معتقلا.

 

 

 

انشر عبر