شريط الأخبار

البردويل : ما قيل عن بداية تنفيذ صفقة الأسرى حملة إعلامية تجري بعيدا عن "حماس"

09:26 - 23 آب / يونيو 2009

البردويل : ما قيل عن بداية تنفيذ صفقة الأسرى حملة إعلامية تجري بعيدا عن "حماس"

فلسطين اليوم - غزة

نفى مصدر قيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" وجود أي جديد في صفقة الأسرى المتصلة بالجندي الإسرائيلي الأسير لدى المقاومة جلعاد شاليط، واعتبر ما أشاعته بعض الصحف المصرية اليوم الثلاثاء (23/6) عن أن صفقة الأسرى بين "حماس" وإسرائيل قد دخلت مرحلة التنفيذ مجرد بولونات اختبار لا أكثر ولا أقل.

 

وأكد عضو المجلس التشريعي الفلسطيني عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الدكتور صلاح البردويل أن "حماس" بعيدة تماما عن كل ما يتم الترويج له عن صفقة الأسرى هذه الأيام، وقال: "ما يجري بشأن صفقة الأسرى هو مجرد حملة إعلامية تدار بعيدا عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس" هدفها استكشاف موقف "حماس" لا أكثر ولا أقل، وهي مجرد بالونات اختبار مليئة بالمغريات لسماع صوت "حماس" ورد فعلها، لكن هل وافقت "حماس" عليها أم لا؟ وما هي الآليات التي سيتم اتباعها؟".

 

وجدد البردويل جاهزية "حماس" لأي صفقة مشرفة يتم بموجبها خروج كل أبناء الشعب الفلسطيني الأسرى، على حد تعبيره.

 

وفي القاهرة نقلت صحيفة "اليوم السابع" في عددها الصادر اليوم الثلاثاء (23/6) عن صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن مسؤولا أمنيا مصريا وصل اليوم الثلاثاء، إلى تل أبيب فى زيارة وصفتها بـ "المهمة والمفاجئة"، لبحث التطورات الجديدة لصفقة تبادل الأسرى مع الفلسطينيين مقابل الجندى الإسرائيلى الأسير لدى حركة المقاومة الإسلامية "حماس" "جلعاد شاليط".

 

وقالت الصحيفة "إن اللواء محمد إبراهيم أحد مساعدى الوزير عمر سليمان، يحمل فى حقيبة زيارته لتل أبيب ملفات صفقة تبادل الأسرى، وكذلك المعابر مع قطاع غزة بما فيها معبر رفح البري، إضافة لنتائج المصالحة الفلسطينية، عقب زيارة وزير الدفاع الإسرائيلى إيهود باراك الأخيرة إلى القاهرة، لمناقشة صفقة شاليط والحصار المفروض على قطاع غزة.

 

ونقلت الصحيفة عن مصادر قالت إنها إسرائيلية تزعم بأن التعاون والتنسيق الأمنى بين إسرائيل ومصر عاد إلى سابق عهده أمنيا وسياسيا، خصوصا بعد زيارة وزير الدفاع الإسرائيلى إيهود باراك، إلى القاهرة الأحد الماضى، واجتماعه مع الرئيس حسنى مبارك.

 

وقالت الصحيفة إن الخميس المقبل سيشهد الذكرى السنوية الثالثة لاختطاف الجندى الإسرائيلى "جلعاد شاليط"، فى العملية التى نفذتها ثلاثة فصائل فلسطينية عند معبر "كرم أبو سالم" جنوب قطاع غزة.

انشر عبر