شريط الأخبار

بعد عمرو أديب.. جنوب إفريقيا تعتذر رسميا لمصر وتنفي واقعة "السهرة الحمراء"..

10:52 - 23 تموز / يونيو 2009

 

جوهانسبورغ/ قدم داني جوردان رئيس اللجنة المنظمة لبطولة كأس القارات ومونديال 2010 اعتذارا رسميا لبعثة منتخب مصر بسبب الشائعات التي روجتها الصحافة المحلية ضدها.

 

وقال محمود طاهر رئيس بعثة منتخب مصر في جنوب إفريقيا في تصريحات لمندوب FilGoal.com إن جوردان أكد أن ما نشرته الصحف المحلية بدون سند أو دليل وبدون تحقيق أجرته الشرطة.

 

وتلقى طاهر خطابا من مفوضية الشرطة في جوهانسبرج تنفي فيه علاقتها بما نشر في الصحف المحلية.

 

وأوضح طاهر أن الاعتذار يجبر الجميع على احترام منتخب مصر الذي يعود إلى بلده مرفوع الرأس.

 

وأوضح جوردان خلال اللقاء الرسمي الذي جرى بحضور مندوب الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) المرافق لمنتخب مصر أن البعثة المصرية من أكثر البعثات المسالمة في البطولة.

 

وتحقق الشرطة الجنوب إفريقية في الواقعة محاولة البحث عن أربعة أشخاص اقتحموا غرف اللاعبين.

 

وأوضحت تسجيلات الفيديو الموضوعة في أروقة الفندق تواجد أربعة أشخاص من المشتبه فيهم عكس ما ذكرته الصحف الجنوب إفريقية عن أن الأشرطة عرضت صورا لفتيات الليل أثناء تواجدهن في الفندق.

 

كما كشفت شرائط الفيديو أن واقعة السرقة حدثت في ذات توقيت مباراة مصر وإيطاليا وهو ما يعني أن السارق كان واثقا من غياب أصحاب الغرف لانشغالهم بأداء المباراة.

 

وعلى الصعيد ذاته، تعرض 17 فردا من بعثة التلفزيون الألماني المتواجدة في البطولة لسرقة متعلقاتهم من فندق كانوا يقيمون فيه.

 

وتبين أن واقعة سرقة ملابس المنتخب البرازيلي كان ضحيتها المدير الفني كارلوس دونجا الذي خسر كل ملابسه مما دفعه لارتداء ملابس التدريب في مباراة إيطاليا الأخيرة رغم عدم اعتياده ارتدائها في المباريات.

 

أديب يعتذر عن الإساءة لمنتخب مصر

 

اعتذر الإعلامي الشهير عمرو أديب عن أسلوبه في انتقاد منتخب مصر بعد خسارة الفراعنة بثلاثية نظيفة من الولايات المتحدة الأمريكية في كأس القارات.

 

وقال أديب في حلقة القاهرة اليوم التي تبث عبر قناة أوربت: "اعترف بأني استخدمت عبارات لا يجب أن يسمعها أحد في منزله".

 

وتابع "استخدمت أسلوب المشجع في حديثي عن المنتخب أكثر من الإعلامي.. العديد من زوجات لاعبي الفريق تحدثوا إليّ، وأنا بدوري أعتذر عما سببته من أذى للجميع".

 

وكان أديب قد انتقد منتخب مصر بعنف، واستخدم ألفاظا دفعت قائد الفراعنة أحمد حسن ونجم الفريق محمد أبو تريكة والمدرب حسن شحاتة للرد عليه بانفعال.

 

وتسبب استخدام أديب في نقده للخسارة من أمريكا لشائعة أبرزتها صحيفة بجنوب إفريقيا تدعي أن خمسة من لاعبي المنتخب قضوا سهرة رفقة فتيات ليل بعد الفوز على إيطاليا.

 

وطالب المنتخب أديب بالاعتذار، كما هدد أبو تريكة باعتزال اللعب دوليا إن هاجم الإعلام الفريق بما يتجاوز حدود نقد كرة القدم.

 

وأضاف أديب "مستعد لتقبيل رأس كل لاعب في المنتخب، لكن أيضا عليَّ توضيح أني لن أعتذر عن نقلي لخبر فتيات الليل".

 

وأوضح "كان عليّ تغطية الخبر، لكني أعترف بأن طريقة تناولي للواقعة شابها بعض المشاعر الزائدة، وهو ما أساء للبعض".

 

انشر عبر