شريط الأخبار

معاريف: ديون الأحزاب الإسرائيلية تجاوزت 200 مليون شيكل

01:06 - 22 تموز / يونيو 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

ذكرت صحيفة "معاريف" العبرية أن مجمل الديون المترتبة على الأحزاب الإسرائيلية وصلت إلى أكثر من 200 مليون شيكل.

وبحسب ادّعاء معظم الأحزاب، فإن الديون تتسع من عامٍ لآخر، لأن الانتخابات العامة تجري كل عامين أو عامين ونصف، وليس كل 4 أعوام كما هو مفترض.

وتستثمر الأحزاب في المنافسات الانتخابية ملايين الشواكل، وتتلقى تمويل على أساس معدل المقاعد التي حصلت عليها الأحزاب بين الكنيست الحالية والكنيست القادمة، لذلك هم مضطرون لمواجهة الفجوات الكبيرة في الميزانية.

وتُشير التقديرات إلى أن حزب العمل تراكمت عليه الديون للبنوك بحوالي 80 مليون شيكل، بينما الليكود بحوالي 35 مليون شيكل، وكاديما بأكثر من 5 ملايين شيكل، وحزب شاس بحوالي 8 مليون شيكل، وديون على حزب ميرتس بحوالي 12 مليون شيكل.

وكان حزب العمل نقل مقره من حي "شوحناه تكفا" في تل أبيب إلى "بيت برل" في كفار سابا، وأقال بعض العاملين فيه، وفي نيتهم الآن إغلاق بعض فروع الحزب.

وازدادت الديون على حزب ميرتس منذ الانتخابات الأخيرة، وهو ما دفعه لتقليص القوى العاملة في الحزب وإعادة تأهيل ذاته، بعد أن تقلص عدد مقاعده إلى 3.

وتسبب العجز الاقتصادي في ميزانية الأحزاب بانتقادات كثيرة على الطريقة التي من خلالها يتلقى كل حزب 61 ألف شيكل على كل عضو كنيست، دون أي صلة بعدد أعضاء الكنيست.

يشار إلى أنه بإمكان الأحزاب أن تتلقى هبة واحدة في العام الانتخابي تصل حتى 2000 شيكل، ولذلك يطرحون في الكنيست الحالية عدة اقتراحات قوانين تهدف لمواجهة الطريقة الحالية والتي لا تسمح للأحزاب بتجاوز عجزها المالي.

انشر عبر