شريط الأخبار

رئيسة "حزب الخضر" الأمريكي على رأس قافلة بحرية لكسر الحصار

08:25 - 21 تشرين أول / يونيو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أكدت حركة "غزة حرة" التي تضمُّ ناشطين أمريكيين ودوليين، عزمها إرسال رحلتها الثامنة إلى قطاع غزة بهدف كسر الحصار الصهيوني المفروض على القطاع، مؤكدةً أنه سيكون على رأس القافلة البحرية رئيسة "حزب الخضر" أمريكي.

 

وقالت الحركة في تصريحات صحفيةٍ لها أمس السبت إن الرحلة الجديدة التي ستنطلق من ميناء لارنكا القبرصي، هي المحاولة الأولى لتحدِّي الحصار البحري على قطاع غزة منذ قيام زورق عسكري إسرائيلي بإعطاب قارب "الكرامة" الذي كان محمَّلاً بأطباء ومساعدات إنسانية للفلسطينيين في غزة في كانون الثاني (يناير).

 

وأكدت الحركة مشاركة "سينثيا ماكيني" رئيسة "حزب الخضر" الأمريكي، والمرشحة في انتخابات الرئاسة الأمريكية الأخيرة، في الرحلة التي تنطلق من قبرص الخميس القادم .

 

وقد عبرت "ماكيني" من جهتها عن رغبتها الشديدة في الذهاب إلى غزة، وخصوصًا بعد العدوان الذي شنه الاحتلال على القطاع وخلف نحو 1400شهيد، وإصابة 5000 جريح.

 

أما الناشطة "ميرياد ماجواير" -أيرلندية فائزة بجائزة نوبل للسلام وضمن النشطاء الدوليين المتوجهين إلى غزة ضمن القافلة- قالت من جهتها: "سأذهب إلى غزة لأُظهر حبي ودعمي لشعب غزة الذين تواصل معاناته تحت الحصار والاحتلال"، مشددةً على أن "روح مقاومتهم غير العنيفة تُلهم جميع المؤمنين بالمساواة والحرية والعدالة".

 

انشر عبر