شريط الأخبار

ضربة الشمس..خطر صامت في الأماكن المكشوفة

03:45 - 20 كانون أول / يونيو 2009


فلسطين اليوم-البيان الإماراتية

مع دخول فصل الصيف وما يصاحبه من ارتفاع في درجة حرارة الجو ونسبة الرطوبة تظهر بعض الأمراض التي يصاب بها الناس خلال هذه الفترة التي تمتد لعدة أشهر وخاصة أصحاب الأعمال الميدانية.

 

ويعرف الدكتور فيكتور بطرس مسؤول الحوادث في مركز الحوادث والإصابات في مستشفى راشد ضربات الشمس بأنها حالة نادرة ولكنها خطيرة يمكن أن تحدث لأي شخص يبقى في طقس حار ورطب لفترة طويلة جدا حيث يفشل العرق في تبريد الجسم بسبب توقف مراكز تنظيم الحرارة بالمخ مؤقتا عن العمل فترتفع درجة حرارته إلى درجات خطيرة تصل إلى 40 درجة مئوية أو أكثر مما يستوجب معالجة المصاب بسرعة أو يتعرض للوفاة.

 

تحدث ضربات الشمس عندما يتعرض الشخص للإجهاد خلال العمل تحت حرارة الشمس. وحول أعراض ضربات الشمس قال هناك عدة أعراض تظهر في العادة بصورة فجائية حيث يفقد الشخص وعيه من غير سابق إنذار، ويسبق ذلك أحيانا ارتفاع في درجة حرارة الجسم واحمرار في الوجه وسخونة واحمرار وجفاف في الجلد والتهاب في العين وإرهاق يصاحبه صداع في الرأس، وتقلصات عضلية بالإضافة إلى الشعور بدوار مع استفراغ وشعور متزايد بالارتباك، والهذيان يؤدي إلى فقد الوعي وسرعة وقوة في النبض مع تنفس غير طبيعي ومزعج.

 

وقال إنه يمكن تجنب الإصابة بضربات الشمس في الصيف، وذلك عن طريق تجنب العمل تحت أشعة الشمس المباشرة المتوقع ارتفاع درجة حرارتها في أوقات الصيف وتكثيف تهويتها إلى جانب تعويض الجسم بالماء الذي يفقده عن طريق شرب كميات كثيرة وكافية من الماء وغيرها من السوائل على فترات متقاربة وتجنب أكل وجبات الطعام الثقيلة وارتداء الملابس الخفيفة مع تغطية الرأس وتجنيبه التعرض بشكل مباشر للشمس.

 

وقال في حالة إصابة شخص ما بضربة شمس فلا بد من تبريده بأسرع ما يمكن وخلع ملابسه ولف جسمه في شرشف أو بطانية رطبة وباردة معا والتهوية على وجهه بمروحة كبيرة حتى تنخفض درجة حرارته وترطيب جسم المصاب بالماء مع قياس درجة حرارته كل خمس دقائق وإعادة تبريده إذا ارتفعت الدرجة مرة أخرى على أن يتم استدعاء طاقم الإسعاف فورا ونقله إلى أقرب مركز صحي.

 

أما الإعياء الحراري فيصيب الإنسان نتيجة للتعرض للطقس الحار غير المتعود عليه مما يؤدي إلى نقص الماء والأملاح في الجسم، وبالتالي حدوث الصدمة وفشل جهاز تنظيم الحرارة في الجسم.

 

وتشتمل أعراض الإعياء الحراري على حدوث صداع شديد وشعور بدوخة وغثيان وجفاف في الجلد وشحوب وبرودة الوجه وسرعة في النبض والتنفس وتصبب عرق بارد مع ألم عضلي وإمكانية حدوث صدمة مع فقدان الوعي واحتمال الإصابة بالإسهال.

 

وتكمن خطوات إسعاف الإعياء الحراري في وضع المصاب في مكان بارد مع إعطائه شرابا باردا مع إضافة نصف ملعقة ملح طعام لكل نصف لتر ماء إذا كان المصاب يعاني من زيادة التعرق، ومن ثم نقله إلى أقرب مركز طبي.

انشر عبر