شريط الأخبار

أسيرة محررة: الاحتلال لم يجرؤ التعدي على منجزات الأسرى إلا بعد الانقسام

10:56 - 20 تشرين أول / يونيو 2009

 

أسيرة محررة: الاحتلال لم يجرؤ التعدي على منجزات الأسرى إلا بعد الانقسام

فلسطين اليوم- نابلس

أكدت الأسيرة المحررة صمود صافى يوسف القن (23 عاماً) من كفر قليل بنابلس في الضفة الغربية، أن الوحدة الفلسطينية تتصدر أولويات الأسرى في السجون الإسرائيلية، بعد أن أثََرت حالة الانقسام سلباً على واقع السجون.

 

وناشدت الأسيرة المحررة القن لـ مركز الأسرى للدراسات والتي أفرجت عنها سلطات الاحتلال في السادس عشر من الشهر الجاري، بعد أن أمضت ما يقارب من خمس سنوات، الكل الفلسطيني بضرورة التوصل للوحدة الوطنية الأمر الذى يحلم به الأسرى والأسيرات فى سجون الاحتلال.

 

وأضافت الأسيرة المحررة القن، أن الاحتلال لم يجرؤ فى التعدى على منجزات الأسرى فى السجون إلا فى أعقاب الأولويات الهامشية التى تصدرت اهتمام بعض الفصائل الفلسطينية على حساب القضايا المصيرية.

 

وشددت، على أن إدارة السجون لم تجرؤ على سحب المنجزات التى تحققت بالدم والجوع والنضالات منذ عشرات السنين لولا أنها تدرك أن التضامن مع الأسرى لم يأخذ المكانة التى كانت على مدار الحركة الوطنية الأسيرة .

 

وناشدت الأسيرة المحررة القن، القوى الفلسطينية للعمل على تحقيق الوحدة الوطنية وإعادة المكانة للقضايا المصيرية كالقدس واللاجئين والأسرى والدولة والسيادة والاستقلال والمياه ، وهذا لن يتأتى إلا من خلال انجاح الحوار الوطنى على قاعدة المصلحة الوطنية العامة ومواجهة تعنت حكومة دولة الاحتلال.

انشر عبر