شريط الأخبار

خبير في قضايا الشرق الأوسط لـ"فلسطين اليوم": زيارة كارتر لغزة ذات محتوى سياسي بالغ الأهمية

04:49 - 16 حزيران / يونيو 2009

فلسطين اليوم : غزة

رأى خبيرٌ فلسطينيٌ متخصص بقضايا الشرق الأوسط، في زيارة الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر لقطاع غزة، أنها "ذات محتوى سياسي بالغ الأهمية يجب ألا يمر بسهولة".

وقال حسن عبدو، في حديثٍ خاص لـ"فلسطين اليوم":" رغم البعد الإنساني الذي يختبئ خلفه جيمي كارتر إلا أنه يحاول وبذكاء نادر تضمين زيارته محتوى سياسي بالغ الأهمية يجب ألا يمر بسهولة".

وأشار إلى تأكيد كارتر في زيارته على مسألتين سياسيتين الأولى هي: فكرة اقتسام القدس بين الديانات الثلاث، والثانية: فكرة قبول حركة "حماس" السلام مع إسرائيل، لافتاً إلى قول كارتر بوضوح خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب لقائه رئيس حكومة غزة إسماعيل هنية:" إن "حماس" تقبل المصالحة مع حركة "فتح" وعلى المدى البعيد مع إسرائيل".

وبيّن عبدو أن كارتر يحاول في مهمته تلك، تمرير جملة مهمة في الأدبيات السياسية الفلسطينية مغلفاً إياها بحديث إنساني عن ما يعانيه الأطفال، ودعوته لوحدة الصف الفلسطيني، وتأكيده أيضاً وبذكاء على أن رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" خالد مشعل، لن يعارض أي اتفاق سلام يمكن أن يتوصل له أبو مازن مع إسرائيل.

وقال :" صحيح أن ما قاله جيمي كارتر لم يمضِ عليه الوقت الكثير، لكنه يمكن أن يصدر مواقف تصحح ما يطرحه من مفاهيم سياسية، إلا أننا يجب ألا نقلل من هكذا زيارة وإن كانت في الإطار غير الرسمي كونها تطرح قضايا سياسية بالغة الحساسية".

انشر عبر