شريط الأخبار

وفد من التشريعي يزور عائلة أصغر أسير في العالم

12:12 - 16 تشرين أول / يونيو 2009

فلسطين اليوم – غزة

زار وفد من نواب المجلس التشريعي الفلسطيني عائلة الأسيرة فاطمة يونس الزق وذلك في إطار جولات المجلس التشريعي الودية لتفقد أهالي الأسرى والاطمئنان على أوضاعهم.

 

وأعرب وفد المجلس التشريعي الذي ضم النائب فرج الغول، والنائب سالم سلامة والنائب محمد شهاب والنائب مشير المصري والنائب عبد الرحمن الجمل، والنائب جميلة الشنطي عن تضامنهم ومؤازرتهم ووقوفهم إلى جانب الأسيرة الزق وجميع الأسرى حتى ينتهي ملف الأسرى عبر صفقة مشرفة تشمل الإفراج عن جميع الأسرى في سجون الاحتلال.

 

وأوضح فرج الغول أن هذه الزيارة تأتي لمؤازرة أهالي الأسرى في موضوع مؤلم وإنتهاك صارخ لدولة الإحتلال، مشددا على حجم المأساة التي يتعرض لها الأسرى داخل السجون.

 

وناشد كافة الهيئات الدولية ومراكز حقوق الإنسان أن يشهدوا هذه الجريمة بأي ذنب يسجن طفل أو امرأة وناشدهم بالتحرك للجم همجية الاحتلال وفضح جرائمه أمام العالم.

 

يشار إلى أن الأسيرة الزق اعتقلت عندما كانت برفقة ابنة أخيها في طريقها عبر معبر ايرز في رحلة علاجية إلى مستشفيات إسرائيل داخل الخط الأخضر، حيث تم اعتقالها لتضع مولودها يوسف داخل زنازين الاحتلال دون الإكتراث بمناشدات مؤسسات حقوق الإنسان بالإفراج عن الأسيرة وطفلها الذي لم يسمح لوالده وإخوته حتى من رؤيته.

انشر عبر