شريط الأخبار

مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة: مطلوب من إسرائيل إنهاء الاحتلال وقبول حل الدولتين

07:41 - 15 حزيران / يونيو 2009

فلسطين اليوم: وكالات

قال مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط روبرت سيري، إنه من وجهة نظر الأمم المتحدة مطلوب من إسرائيل أن  تنهي الاحتلال، وقبول حل الدولتين والالتزام بالتفاوض حول كل القضايا الأساسية والتي تضمن القدس واللاجئين والأمن'.

 

وأشار سيري، في تصريح للصحافيين عقب لقائه وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط، حول الخطوات القادمة لدفع علمية السلام، إنه سيتم عقد اجتماع للمجموعة الرباعية الدولية خلال أسبوع في مدينة'دريستا' الايطالية، وسيتم دعوة الجانب العربي لحضور الاجتماع، وهو تقليد يتم السير عليه منذ فترة لحضور الاجتماعات للرباعية الدولية'.

 

وأوضح أن خطاب نتيناهو أمس حمل إشارات غير مشجعة، مضيفا: 'إننا نحتاج أيضا إلى إحداث تقدم في الأوضاع في قطاع غزة، خاصة وأن الأمم المتحدة تشعر بالقلق من تردى الأوضاع'.

 

وذكر بما قاله الأمين العام للأمم المتحدة بأنه من غير المقبول أن لا يتم وضع ولو حجر واحد في عملية إعادة البناء في غزة بعد مرور خمسة أشهر على الحرب في غزة .

 

وأضاف: 'أن الأمم المتحدة وضعت مقترحات عملية يتم مناقشتها حاليا مع السلطات الإسرائيلية'، معربا عن أمله في أن يتلقى قريبا ردا إيجابيا من الجانب الإسرائيلي عن تلك المقترحات لأنه سوف يساهم في تدشين عملية إعادة البناء في غزة.

 

ولفت إلى أنه بحث موضوع الوحدة الفلسطينية في مباحثاته مع الوزير عمر سليمان أمس ووزير الخارجية أحمد أبو الغيط اليوم، وقال: لقد أكدت أن الأمم المتحدة تساند الجهود المصرية الساعية لإنجاح الحوار الفلسطيني، لأن الوحدة الفلسطينية مهمة ومطلوب تحقيق تقدم في الجهود المصرية الساعية لذلك'.

انشر عبر