شريط الأخبار

منظمة التحرير تدعو لحملة تضامن واسعة مع سعدات

12:01 - 14 كانون أول / يونيو 2009


فلسطين اليوم – قسم المتابعة

دعت منظمة التحرير الفلسطينية الى إطلاق أوسع حملة تضامن وطنية ودولية مع الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عضو المجلس التشريعي الفلسطيني، أحمد سعدات، الذي يدخل إضرابه عن الطعام أسبوعه الثاني احتجاجا على سياسة العزل والتضييق التي تمارس ضده وضد قادة الحركة الوطنية الأسرى.

 

واعتبرت المنظمة "أن هذه الإجراءات العنصرية والقمعية ضد الحركة الأسيرة الفلسطينية والمفتقدة لأبسط المعايير الإنسانية والقانونية تدلل على العقلية الاحتلالية المتغطرسة والماضية في عدائها وخرقها للقوانين الدولية".

 

وقالت: "إن تصاعد وتيرة القمع والترهيب ضد الحركة الفلسطينية الأسيرة برمتها وضد قادة وممثلي شعبنا المنتخبين بشكل خاص يؤكد إفلاس الحكومة الاسرائيلية وسلطات سجونها في سحق التطلعات الوطنية المشروعة لشعبنا في التحرر والاستقلال".

 

وأضافت "أن استمرار أسر أكثر من أحد عشر ألف مناضل فلسطيني يدلل بصورة لا لبس فيها على الروح العدائية التي تحكم سياسة الاحتلال الإسرائيلي تجاه كفاح شعبنا الوطني وتجاه حل الصراع الفلسطيني- الاسرائيلي من جذوره وعلى أساس الاعتراف الكامل بالشرعية الدولية وقراراتها".

 

وحملت منظمة التحرير الفلسطينية الحكومة الاسرائيلية المسؤولية المباشرة عن حياة القائد الوطني أحمد سعدات وطالبتها بالوقف الفوري لممارستها ضد الحركة الأسيرة الفلسطينية.

 

وأكدت أن القيادة الفلسطينية ستتابع وتعمل مع الجهات الدولية ذات الصلة، للوقف الفوري لممارسات الاحتلال وإجراءاته القمعية ضد أسرى الحركة الوطنية الفلسطينية.

انشر عبر