شريط الأخبار

نجاد يحسم سباق الرئاسة الايرانية ويحصل ما يقارب على 65% صوتا من الاصوات

08:37 - 13 حزيران / يونيو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

قالت لجنة الانتخابات الإيرانية إن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد حقق تقدما كبيرا يصعب على أقرب منافسيه تجاوزه بعد فرز نحو 80% من أصوات الناخبين.

 

وأشارت النتائج الجزئية التي أعلنتها اللجنة التابعة لوزارة الداخلية إلى حصول أحمدي نجاد على نحو 19 مليون صوت أي ما يعادل 65% من الأصوات حتى الآن، بينما حصل أقرب منافسيه مير حسين موسوي على ما يزيد على تسعة ملايين صوت أي 32% من أصوات الناخبين.

من جهتها قالت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إرنا" فجر اليوم إن "الدكتور نجاد ضمن انتصاره بانتخابات الرئاسة العاشرة"، وهي الأكثر سخونة منذ تأسيس الجمهورية الإٍسلامية قبل 30 عاما.

وتدفق أنصار نجاد إلى شوارع طهران بعد إعلان تلك النتائج قبل الفجر ملوحين بالأعلام الإيرانية.

وكان موسوي (67 عاما) قد حاول في وقت سابق إجهاض البيانات الرسمية بدعوته إلى مؤتمر صحفي زعم فيه حدوث مخالفات من بينها نقص بطاقات الاقتراع. وقال "أنا الفائز المؤكد في هذه الانتخابات الرئاسية".

 

وخاض السباق الرئاسي -وهو العاشر منذ 1979- أربعة مرشحين أبرزهم نجاد وموسوي، إضافة لرئيس مجلس الشورى السابق مهدي كروبي والرئيس السابق للحرس الثوري محسن رضائي الذي تشير تقديرات اللجنة الانتخابية إلى حلوله ثالثا.

 

ويستمد أحمدي نجاد تأييده الأساسي من المناطق الريفية أو الأحياء الأكثر فقرا في المدن الكبيرة بينما يحظى موسوي بتأييد قوي في المراكز الحضرية الأكثر ثراء.

 

وشهدت انتخابات الجمعة إقبالا على التصويت هو الأكبر منذ انتصار الثورة الإسلامية وسط تقديرات بأن نسبته تجاوزت 72%، .

انشر عبر