شريط الأخبار

شرطة الضفة الغربية تكشف عن جريمة قتل خلفيتها "التعاون مع إسرائيل"

12:43 - 11 تشرين أول / يونيو 2009

شرطة الضفة الغربية تكشف عن جريمة قتل خلفيتها "التعاون مع إسرائيل"

فلسطين اليوم- رام الله

قالت الشرطة الفلسطينية في منطقة قلقيلية، شمال الضفة الغربية المحتلة، إنها كشفت غموض جريمة قتل تعرض لها فتى فلسطيني يبلغ من العمر 15 عاما، من بلدة حجة شرق قلقيلية.

 

وكان الفتى رعد صوالحة، وجد  مشنوقا في قبو منزله، فيما وجدت على جثته أثار ضرب، بحسب ما أوردته الشرطة الفلسطينية.

 

وكشف بيان صدر عن الشرطة، الخميس (11/6)، أن الطفل تعرض للضرب ثم للقتل من أقاربه, فيما قام أحدهم بشنقه، على خلفية اكتشافهم لعلاقته مع جهاز المخابرات الإسرائيلي. وأكدت الشرطة الفلسطينية في بيانها "إن التحقيق ما يزال مستمرا لمعرفة دوافع أخرى للجريمة".

 

وجرت العادة، في المناطق الفلسطينية المحتلة، أن يقوم ذوي العملاء بتصفيتهم، بعد التأكد من تورطهم بالتعامل مع الإسرائيليين، وتشير تقديرات إلى أن الآلاف من الفلسطينيين يتم اسقاطهم من قبل الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، لتوظيفهم كعملاء لهم.

 

إلا أن مصادر شرطية في الضفة، أشارت إلى لجوء عدد من مرتكبي جرائم القتل العائلي، لأسباب مختلفة، إلى "التمترس" وراء علاقة الضحية بجهاز الأمن الإسرائيلي.

 

 

انشر عبر