شريط الأخبار

الجبهة الديمقراطية تؤكد على ضرورة استئناف جلسات الحوار

06:47 - 09 كانون أول / يونيو 2009


فلسطين اليوم- غزة

التقى صالح زيدان عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، مساء أمس الاثنين (8/6)، وفد القيادة المصرية برئاسة اللواء محمد إبراهيم أحد مساعدي مدير المخابرات المصرية.

 

وحسب بيان للجبهة فإن اللقاء تناول الوضع الفلسطيني وحالة الاستقطاب على ضوء أحداث الأيام الأخيرة وسبل الخروج من هذه الأزمة عبر استئناف الحوار الشامل واستئناف عمل اللجان من النقطة التي انتهت عندها للوصول إلى اتفاق وطني شامل لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية، كضرورة قصوى للاستفادة من المناخات الدولية الجديدة والتعاطي مع عملية سياسية جادة تقوم على وقف الاستيطان وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية وصولاً للإقرار بالحقوق الوطنية المشروعة لشعبنا في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين وفقاً للقرار 194.

 

وأكد زيدان أن جهود الجبهة الديمقراطية ستتواصل مع القيادة المصرية من أجل إزالة كل العراقيل من طريق الحوار الوطني الشامل لاستئنافه خلال الأيام القادمة.

 

واعتبر أن حكومة التوافق الوطني وإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني على أساس التمثيل النسبي الكامل وبدون نسبة حسم أو بنسبة حسم لا تتعدى 1-1.5 في المائة وفي سقف زمني أقصاه 25/1/2010، وإعادة بناء الأجهزة الأمنية على أسس مهنية؛ هو المخرج لحالة الانقسام، ويعزز مبدأ الشراكة ويمكن من إعادة بناء النظام السياسي الفلسطيني على أساس ديمقراطي لتوحيد الجهود لمواجهة سياسة حكومة نتنياهو الاستيطانية التوسعية.

 

وبحسب بيان الجبهة فان الوفد المصري أكد أن جهود مصر متواصلة لإنجاح الحوار والتوصل إلى اتفاق نهائي بداية شهر تموز (يوليو) القادم.                 

 

انشر عبر