شريط الأخبار

المنسي يستنكر مخططات الاحتلال الهادفة لتفريغ القدس من سكانها الفلسطينيين

10:56 - 08 تشرين أول / يونيو 2009

فلسطين اليوم-غزة

استنكر وزير الأشغال العامة والإسكان بغزة د.م محمود يوسف المنسي ما تقوم به قوات الاحتلال الإسرائيلي من مخططات عنصرية وتهويد مبرمج للواقع السكاني والعمراني في مدينة القدس المحتلة، التي تهدف إلى تفريغ المدينة المقدسة من سكانها الفلسطينيين، ومحو المعالم والآثار التاريخية لهذه المدينة الإسلامية العريقة .

 

وقال المنسي في تصريح وصل فلسطين اليوم نسخة عنه " بعد مرور 42 عاما على احتلال مدينة القدس تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي ممارستها العنصرية الهادفة إلى تهجير السكان الفلسطينيين من القدس وذلك عبر مخططات التهويد وقوانين التمييز العنصرية وإتباع أشكال وأساليب الطرد المتعددة لمواطني القدس .

 

وأضاف وزير الأشغال " إن قوات الاحتلال تواصل بناء الكتل الاستيطانية المحيطة بالقدس و مصادرة الآلاف من أراضي المدينة المقدسة بهدف إعادة ترسيم حدود المدينة وتحقيق المخططات الصهيونية في المدينة، كما يتم تحديد السكن الفلسطيني في المدينة المقدسة لضمان عدم ازدياد النمو السكاني الفلسطيني والتنموي في القدس ".

وأكد د.م المنسي على أن المخططات الصهيونية في القدس تهدف إلى إنهاء الوجود العربي في القدس وحظر البناء في القدس، حيث يواصل العدو الصهيوني تهديداته للسكان الفلسطينيين في القدس ويواصل منعهم من ممارسة حقهم الطبيعي في البناء والتعمير في المدينة المقدسة .

 

كما استنكر بشدة إصدار بلدية الاحتلال في القدس، دفعة جديدة من أوامر الهدم بحق 13 شقة سكنية لعائلات مقدسية في حي جنة عدن في بيت حنينا بحجة عدم الترخيص.

 

وطالب المنسي بضرورة توحيد الصفوف والتلاحم من اجل الوقوف في وجه هذه المخططات العنصرية التهويدية في القدس، والعمل على دعم صمود مواطني القدس في وجه هذه المخططات العنصرية، كما طالب الأمة العربية بتكثيف دعمها للقدس وأهلها.

انشر عبر