شريط الأخبار

اجتماع مهم للدول المانحة للسلطة الفلسطينية الاثنين المقبل في "أوسلو"

07:44 - 08 تشرين أول / يونيو 2009

فلسطين اليوم : وكالات

أعلن سفير فلسطين لدى مملكة النرويج ياسر النجار، أمس، أن اجتماعا مهماً للدول المانحة سيعقد في العاصمة النرويجية أوسلو الاثنين المقبل للبحث في تقديم الدعم للسلطة الوطنية.

وأضاف أن الاجتماع الدولي مهم، إذ أنه يبنى على اجتماع باريس الأخير للدول المانحة، وتسعى السلطة من خلاله إلى تأمين آفاق دعم للخزينة وإعادة إعمار القطاع وتنفيذ العديد من المشروعات المهمة والحيوية.

ومن المقرر أن يشارك في الاجتماع مسؤولون من السلطة الفلسطينية وجورج ميتشل المبعوث الأميركي للسلام في الشرق الأوسط قبل أن يتوجه إلى المنطقة

وقال النجار: إن النرويج كما هي دوما لم تدخر جهدا في دعم الشعب الفلسطيني بكل احتياجاته وتقديم الدعم لتنفيذ المشروعات المهمة والحيوية بالإضافة إلى المساعدات التي تقدمها من خلال المجتمع الدولي.

وكان البنك الدولي دعا إلى دعم موازنة السلطة الوطنية كي تتمكن من الاستمرار في تقديم الخدمات الرئيسة للمواطنين الفلسطينيين.

وقال في تقرير المراقبة الاقتصادية الذي سيقدمه إلى لجنة الارتباط الخاصة بالضفة الغربية وقطاع غزة التي ستجتمع في الثامن من الجاري: إنه 'يبقى دعم الموازنة ضروريا من أجل تمكين السلطة الفلسطينية لأن تستمر في توفير الخدمات الرئيسة – وهو أيضا أداة مناسبة لإعطاء السلطة الوطنية إنجازا جيدا في إدارة القطاع العام.

وأشار التقرير إلى أن التحسن الأمني في الضفة الغربية لم يترجم إلى زيادة في نشاطات القطاع الخاص –ومشاريع الأثر السريع لم تعط نتائج ملموسة، مضيفا أن المبالغ الكبيرة من الأموال التي وعد بتقديمها في المؤتمر الدولي لدعم الاقتصاد الفلسطيني لإعادة إعمار غزة في مؤتمر شرم الشيخ  في  آذار  الماضي لم تترجم إلى تقدم ملموس نحو إعادة إعمار غزة بسبب نظام الإغلاق الشديد الذي تخضع له.

انشر عبر