شريط الأخبار

"إسرائيل" تعرض على واشنطن مراقبة الاستيطان وتتهم رايس بالانتقام من تل أبيب

10:16 - 06 حزيران / يونيو 2009

فلسطين اليوم – "ترجمة خاصة"‏

ذكرت صحيفة يديعوت العبرية وفقا لمصادر إسرائيلية أن إسرائيل عرضت على الإدارة الأمريكية برئاسة باراك اوباما أن يتم تشكيل طاقم مشترك من الإسرائيليين والأمريكيين للإشراف على البناء في داخل المستوطنات في الضفة المحتلة.

 

ووفقا لصحيفة فالمطلب الإسرائيلي جاء لإخراج إسرائيل من المأزق بما يتعلق بمطلب اوباما وقف الاستيطان.

 

وقالت المصادر الإسرائيلية إنها تأمل أن يوافق الأمريكي على مطلب إسرائيل لتشكل الطاقم المشترك من الطرفين للتأكد من البناء يتم فقط داخل المستوطنات وانه لا يتم بناء مستوطنات جديدة.

 

وأشار تقرير يديعوت بان الأمريكيين يتهمون إسرائيل باستغلال ثغرات في التفاهمات بين البلدين وقامت إسرائيل بالبناء داخل المستوطنات دون إشراف ومراقبة أمريكية، كما أعربت المصادر الإسرائيلية عن استغرابها من وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة كوندليسا رايس واتهموها بأنها لم تسلم خليفتها هيلري كلينتون التفاهمات التي توصل لها  مستشار رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق في فترة حكم ارييل شارون وهو (دوف فايسغلاس).

 

واتهمت المصادر الإسرائيلية رايس أنها أخفت تلك التفاهمات بينها وبين فايسغلاس ولم تسلمها لهيلري كلينتون لأنها في آخر أيامها في فترة حكم جورج بوش قررت الانتقام من إسرائيل بسبب الحرب على غزة في إطار عملية الرصاص المصبوب، على حد زعم المصادر

 

الجدير ذكره فقد صرحت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلري كلينتون بأنه لا يوجد أية تفاهمات بين إسرائيل والولايات المتحدة بصدد توسيع البناء في المستوطنات.
انشر عبر