شريط الأخبار

الهيئة الإيرانية تنير حدود لبنان مع فلسطين المحتلة بالطاقة الشمسية

02:15 - 06 تشرين أول / يونيو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

باشرت "الهيئة الإيرانية للمساهمة في إعادة إعمار لبنان"، تنفيذ مشروع جديد في جنوب لبنان يتمثل بإنارة الخط الحدودي ومحيط معبر "بوابة فاطمة" مع فلسطين المحتلة بالطاقة الشمسية.

 

وأنجزت الورش الفنية التابعة للهيئة الإيرانية أمس، ترکيب مئة مصباح - لمبة، قرب السياج الحدودي الفاصل بين الأراضي اللبنانية عند بلدة کفر کلا, الواقعة قبالة مستعمرة المطلة الصهيونية، وفي محيط معبر "بوابة فاطمة"، وذلك بطول يقارب الكلم الواحد ونصف الکلم. وتعمل المصابيح وفق منظومة الطاقة الحرارية المتطورة، مقدمة کهبة من الهيئة الإيرانية، للمساهمة في إنارة الطريق أمام العابرين.

وتُعد طريق بوابة فاطمة منذ تحرير الجنوب من الاحتلال الصهيوني في أيار/مايو من العام 2000، مزاراً للألوف ممن يوفدون إليها، من مختلف المناطق اللبنانية، لمشاهدة المواقع الصهيونية المطلة عليها عن کثب، وأحياناً لرشق جنوده الموجودين خلف الدشم والسواتر والأسلاک الشائکة.

وتبلغ کلفة کل مصباح نحو 1500 دولار أميرکي، بقوة ثلاثين وات، وبإمکانها الصمود أربعة أيام إنارة ليلية متتالية، رغم احتجاب الشمس، في حال الطقس الماطر.

تجدر الإشارة إلى أن الهيئة الإيرانية للمساهمة في اعادة إعمار لبنان تنفذ منذ مطلع شهر أيلول الفائت، مشروع توسعة وتأهيل وصيانة الطريق الحدودية الممتدة من مرجعيون شرقاً وصولاً إلى الناقورة غرباً.

انشر عبر