شريط الأخبار

بحر: التشريعي بصدد إصدار موقف واضح لمحاسبة عباس وفياض

08:52 - 05 تموز / يونيو 2009

فلسطين اليوم-غزة

أعلن رئيس المجلس التشريعي بالإنابة د. أحمد بحر، عن عزم "التشريعي" إصدار موقف واضح بخصوص محاسبة محمود عباس رئيس السلطة المنتهية ولايته وسلام فياض وقادة الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية لمحاسبتهم على جرائمهم الأخيرة ومشاركتهم في حصار قطاع غزة، موضحاً أن ذلك "يحتاج لإنشاء محكمة وطنية خاصة لمحاكمتهم استجابة للنداءات الشعبية والوطنية".

 

وقال في تصريح صحفي: لم تكتف أجهزة عباس فياض بجريمة قلقيلية، بل قامت باقتحام منزل النائب محمد أبو جحيشة في الخليل، وأطلقت النار على أسرته واعتقلت نجله مقداد وطاردت الآخرين". وتابع: إن رئاسة المجلس التشريعي الفلسطيني تعتبر ما حدث يوم (أمس) يوما أسود من أيام سلطة عباس فياض في الضفة الغربية، وجريمة تضاف إلى جرائمهم البشعة بحق شعبنا ومقاومته الباسلة، ويضاف إلى السجل الخياني الذي بلغ مدى كبيراً لا يمكن تجاوزه أو التهاون معه بدعم صهيوني مطلق وتنفيذ لأجندة صهيونية وبإشراف أمريكي"، حسب تعبيره.

 

وأكد د. بحر أن سلطة عباس فياض وقادة الأجهزة الأمنية أصبحوا عبئاً على الشعب الفلسطيني، ومضى يقول: أصبحت الأجهزة الأمنية يداً طيعة للدفاع عن الاحتلال وحماية المستوطنين والمستوطنات وعملاء يطاردون المقاومين والشرفاء من أبناء شعبنا". وأضاف: "تجدد رئاسة المجلس تحذيرها من استمرار هذه المجازر، وأنها عقبة حقيقية لاستمرار الحوار الفلسطيني وإفشال لجهود الأشقاء المصريين لمواصلة الحوار".

 

 

 

انشر عبر