شريط الأخبار

تأكيداً على حق العودة.."الشعبية" تجوب شوارع مدينة غزة في مسيرة محمولة

11:57 - 04 تشرين أول / يونيو 2009


 
تأكيداً على حق العودة.."الشعبية" تجوب شوارع مدينة غزة في مسيرة محمولة

فلسطين اليوم- غزة
جابت أكثر من 300 سيارة مدنية شوارع محافظة غزة في مسيرة محمولة لتجديد تمسك شعبنا الفلسطيني بحقه في العودة إلى دياره التي شرد منها العام 1948  على يد الاحتلال الصهيوني ومستوطنيه، وبمساندة مباشرة من الانتداب البريطاني.


وشارك في المسيرة التي نظمتها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين حشد من قياداتها وكوادرها وأعضاءها وأنصارها، ومواطنين من المحافظة، حيث استقلوا مئات السيارات والحافلات، معلقين عليها شعارات تؤكد تمسكهم بحقهم في العودة إلى مدنهم وقراهم التي شردوا منها، وأخرى تطالب باستعادة الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام، وصيانة الحريات الديموقراطية.

 

وأكدت الجبهة الشعبية التي نظمت المسيرة على تمسكها بحق العودة الذي لا يسقط بالتقادم ولا يمكن التنازل عنه فهو حق فردي وعام في الوقت نفسه، فيما طالب عضو اللجنة المركزية للجبهة أبو علي العكشية حركتي "فتح" و"حماس" بتجاوز خلافاتهم لتمكين شعبنا من الصمود ومواجهة المخططات الهادفة إلى تركيعه وإنهاء قضيته السياسية.

 

واستعرض العكشية التآمر الصهيوني البريطاني والعالمي الذي منح الصهاينة وعد بلفور باحتلال واستيطان فلسطين، وارهاب الدولة الصهيونية بحق الشعب الفلسطيني صاحب الأرض والتاريخ، مستذكراً بعض المجازر البشعة التي نفذتها العصابات الإرهابية الصهيونية بحق شعبنا منها صبرا وشاتيلا، وقبية ودير ياسين، والحرم الإبراهيمي الشريف وغيرها تحت سمع وبصر الأنظمة العربية التابعة للمشروع الأمريكي ومخططاته.


وشدد على أن شعبنا بعد 61 عاماً من نكبته وتهجيره من أرضه لا يزال متمسك بحقه في مواصلة النضال والمقاومة حتى نيل حقوقه المشروعة في تقرير المصير والدولة والعودة.


وأكد العكشية أن ذكرى النكبة تحل على شعبنا وهو في أحلك أوقاته، من احتلال، وعدوان، وانقسام، داعياً الأطراف المتسببة في الانقسام إلى نهاءه، واستعادة الوحدة الوطنية، محذرا من مخططات صهيونية جهنمية لحكومة ولة الاحتلال اليمينية الجديدة التي تتنكر بمجملها لحقوق شعبنا لفلسطيني وتصر على تهويد القدس وتكثيف الاستيطان، وممارسة كل أشكال
العدوان والاستبداد بحق شعبنا في كل أماكن تواجده في الأراضي المحتلة.

وجدد مطالبته حركتي "فتح" و"حماس" باستبدال اللقاءات الثنائية وعقلية المحاصصة بالحوار الوطني الشامل للوصول إلى توافق وطني يعيد الوحدة الأمل لشعبنا.


هذا وانطلقت المسيرة من ميدان منتزه برشلونة في تل الهوا جنوب مدينة غزة، تجوب شوارع المدينة المختلفة، إنتهاءً بساحة الجندي المجهول.

انشر عبر