شريط الأخبار

فاروق القدومي يصف اشتباكات قلقيلية بالفتنة النكراء

12:41 - 03 تموز / يونيو 2009

فاروق القدومي يصف اشتباكات قلقيلية بالفتنة النكراء

فلسطين اليوم- دمشق

وصف فاروق القدومي رئيس الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية الإشتباكات المسلحة التي وقعت بين عناصر  من حركة حماس، وقوات الشرطة الفلسطينية التي جرت في مدينة قلقيلية  بالضفة الغربية، بأنها فتنة نكراء .  

وقال القدومي في بيان وُزع اليوم (الثلاثاء) في تونس، إن "الفتنة النكراء تأبى إلا أن تطل برأسها فتدمي القلوب، وتزهق الأرواح، وتسيل  الدم الطاهر المحرم بين الأخوة، بالأمس كانت في الخليل، واليوم في  قلقيلية، وغدا لا ندري أين".  

وكانت تلك الاشتباكات التي دارت بين مجموعة كتائب القسام الذراع  العسكري لحركة حماس، وقوة من الشرطة الفلسطينية قد أسفرت عن مقتل ستة فلسطينيين، بينهم ناشطان من كتائب القسام، وثلاثة من أفراد الأجهزة  الأمنية الفلسطينية، إلى جانب صاحب المبنى الذي تحصنت فيه مجموعة  كتائب القسام.  

ولم يتردد القدومي في استنكار تلك الاشتباكات، وقال "إنه يدين  بشدة، ويشجب بقوة تلك الاشتباكات، والمواقف غير المسؤولة، والتصريحات المشبوهة التي تخدم الاحتلال البغيض، والقوى العميلة المأجورة" . 

وشدد في بيانه على أن الاحتلال الإسرائيلي هو العدو ،وهو يسعى مع القوة المأجورة إلى ضرب روح المقاومة وتصفية رجالها المخلصين ، وأهاب في نفس الوقت بكافة فصائل المقاومة الفلسطينية "توخي الحذر لإفشال  مخططات الجنرال دايتون المشبوهة".

 

انشر عبر