شريط الأخبار

إسرائيل تبقي جندياً في المعتقل خشية من تدهور علاقاتها مع بريطانيا

06:22 - 02 حزيران / يونيو 2009

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

قررت النيابة العسكرية الإسرائيلية إبقاء الجندي الإسرائيلي البدوي "تيسير الهيب" في المعتقل بتهمة قتل ناشط السلام البريطاني توم هوندال عام 2003 بدم بارد في مدينة رفح جنوب قطاع غزة، خشية من تدهور العلاقات الإسرائيلية البريطانية.

 

ووفقاً للإذاعة الإسرائيلية العامة فإن قرار النيابة الإسرائيلية جاء بعد أن طلب محامي الجندي الافراج عنه بعد قضائه ثلثي المدة في المعتقل. وجاء في قرار النيابة العسكرية أن الإفراج عن الجندي البدوي حاليا سيؤدي إلي أزمة علاقات بين إسرائيل وبريطانيا.

انشر عبر