شريط الأخبار

مجلس المستوطنات يهاجم إدارة أوباما ويتهمها بممارسة "إرهاب سياسي"

02:59 - 02 حزيران / يونيو 2009

مجلس المستوطنات يهاجم إدارة أوباما ويتهمها بممارسة "إرهاب سياسي"

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

شن رئيس مجلس المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية، ديني ديان، هجوماً عنيفاً على سياسة الإدارة الأمريكية والرئيس باراك اوباما، معتبراً أن الضغط الذي تمارسه واشنطن على الحكومة الاسرائيلية لاخلاء البؤر الاستيطانية ووقف عمليات البناء داخل المستوطنات هو بمثابة "إرهاب سياسي" من قبل هذه الادارة، على حد تعبيره.

 

وتشير صحيفة /يديعوت أحرونوت/ العبرية، في عددها الصادرة اليوم الثلاثاء إلى أن العديد من رؤساء المستوطنات "يشاركون ديان هذا الموقف، وخلال الايام السابقة هاجموا الموقف الأمريكي واعتبروا هذا التدخل يمس الديمقراطية داخل اسرائيل".

 

كما اعتبروا، بحسب الصحيفة، أن الرئيس الأمريكي أوباما "لم يتنصل من مواقف جورج بوش التي دعمت اسرائيل في الاستيطان عبر الرسالة التي وجهت عام 2004 الى رئيس الحكومة الاسرائيلية اريئيل شارون انذاك، بل يتنصل من الموقف الذي اعلنه الرئيس الأمريكي ترومان عام 1948 والذي أيد ودعم إعلان استقلال إسرائيل"، على حد تعبير رؤساء المستوطنات اليهودية في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

 

انشر عبر