شريط الأخبار

دعوة أربعة من نواب كتلة "الإخوان المسلمين" لحضور خطاب أوباما بالقاهرة

02:44 - 02 كانون أول / يونيو 2009


فلسطين اليوم : وكالات

تلقى أربعة من أعضاء بالكتلة البرلمانية لجماعة "الإخوان المسلمين" بطاقات دعوة للاستماع إلى خطاب الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الذي من المقرر أن يتوجه به إلى العالم الإسلامي من قاعة المؤتمرات الكبرى بجامعة القاهرة يوم الخميس القادم.

وأكد حازم فاروق النائب عن الكتلة البرلمانية للإخوان لـصحيفة "المصريون" تلقيه دعوة بوصفه عضوا في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشعب، وذلك للحضور ضمن عدد كبير من الشخصيات التي تم دعوتها للاستماع إلى الخطاب الذي سيتوجه به أوباما إلى العالم الإسلامي.

وكانت جماعة "الإخوان" التي تعرضت لحملة اعتقالات في الأيام الأخيرة انتقدت بشدة اعتزام أوباما، توجيه خطاب إلى العالم الإسلامي من مصر، ووصفت ذلك بأنه خطة تهدف إلى بث الفرقة في صفوف الدول العربية والإسلامية.

وينظر النائب الإخواني إلى أن الهدف من زيارة أوباما يندرج في إطار تحقيق المصالح الأمريكية، بعد سنوات هيمنت فيها أجواء من التوتر على العلاقة بين واشنطن والعالم الإسلامي.

وقال فاروق:" إن واشنطن تراهن على تحسين العلاقات مع مصر واستخدام علاقاتها مع السعودية وتركيا لتحسين صورتها أمام العالم الإسلامي، والزعم بوجود تغيير في تعاطي واشنطن مع مشاكلها".

واعتبر أن الهدف من حضور أوباما للقاهرة "خدمة مصالح الولايات المتحدة وتحسين صورتها أمام العالم الإسلامي"، مؤكدا أن مصالح واشنطن هي المستهدفة ومن بعدها يأتي مصالح الآخرين.

وكانت تقارير صحفية أمريكية حثت أوباما بعد الإعلان عن اختياره مصر لإلقاء خطابه، على

إجراء حوار مع "الإخوان" أثناء تواجده بالقاهرة، فيما قالت تقارير أخرى إن الرئيس الأمريكي سيعمل على تقوية العلاقات مع النظام المصري "القوي"، بدلا من الانفتاح على الإسلاميين في مصر.

وحول ما تعنيه هذه الدعوة من وجود بوادر تحسن علاقات بين واشنطن و"الإخوان المسلمين"، أكد النائب الإخواني أن الدعوة وجهت إليه بصفته عضوا في لجنة الشئون الخارجية بالبرلمان، ولا علاقة لها بخلفيته الإخوانية.

انشر عبر