شريط الأخبار

اللجنة الحكومية بغزة تحذر من توقف أعداداً كبيرة من أبار المياه عن العمل قريباً

12:31 - 01 تموز / يونيو 2009

فلسطين اليوم-غزة

حذرت اللجنة الحكومية لكسر الحصار واستقبال الوفود، من أن عدداً كبيراً من أبار المياه في قطاع غزة مهددة بالتوقف عن العمل قريباً، لعدم سماح سلطات الاحتلال الإسرائيلي بإدخال المعدات اللازمة لصيانتها، منذ أكثر من عامين ونصف.

 

وأكد حمدي شعت رئيس اللجنة في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه،اليوم، الاثنين، 1/6/2009، أن أكثر من 800 بئر مياه توقف عن العمل فعلياً ويحتاج إلى صيانة وإعادة تأهيل، من أصل 2000 بئر موجودة في مناطق القطاع المختلفة، لافتاً إلى أن عدداُ منها تم تدميه خلال الحرب الأخيرة على غزة.

 

وأشار إلى أن من بين المعدات التي تمنع سلطات الاحتلال دخولها لقطاع غزة وتستخدم في إنشاء وصيانة الآبار، محركات الديزل والكهرباء وكذلك المواسير المختلفة الأحجام.

 

وأعرب شعت عن قلقه الشديد من التأثير السلبي الذي قد ينجم عن توقع أعداداً إضافية من أبار المياه على الإنتاج الزراعي والحيواني في قطاع غزة الذي يعاني أصلاً من ضعف هاذين المنتوجين، لافتاً إلى أن عدداً من المشاريع الزراعية متوقفة عن العمل منذ عامين ونصف بسبب هذه الأزمة.

 

وأضاف إلى أن ألاف الدونمات من الأراضي الزراعية مهددة بالتصحر نتيجة عدم وصول المياه لريها.

 

وطالب شعت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة "الفاو" بضرورة التدخل العاجل والسريع، بالضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي بفتح المعابر لإدخال المعدات اللازمة لإنشاء وصيانة الآبار في قطاع غزة.

 

وحمل المنظمة المسؤولية عن ما ينجم مستقبلاً لواقع الآبار في قطاع غزة، باعتبارها أعلى سلطة في الأمم المتحدة تسعى لتحقيق الأمن الغذائي في العالم، وتهتم برفع القدرات الإنتاجية الزراعية .   

 

وشدد شعت على ضرورة أن تقوم المنظمة بتأدية دورها القيادي في معالجة المسائل الزراعية العالمية، و ضمان المساواة في رفع القدرات الإنتاجية الزراعية في قطاع غزة ، وباقي دول العالم.

انشر عبر