شريط الأخبار

المسفر: على الجبهة الشعبية الانسحاب من منظمة التحرير التي هي أداة في يد إسرائيل

02:17 - 31 تشرين أول / مايو 2009

فلسطين اليوم : غزة

أكد الدكتور محمد المسفر أستاذ العلوم السياسية في جامعة قطر أن الجريمة التي ارتكبتها قوات الأمن الفلسطيني في قلقيلية الليلة الماضية ليس أمراً مستغرباً، ذلك لأن شرط بقاء سلطته هو أن تقوم بتصفية المقاومة.

وأضاف المسفر في تصريحٍ صحفي وصل "فلسطين اليوم" نسخةً عنه : "يجب على الفصائل الفلسطينية المرتبطة بمنظمة التحرير وخصوصاً الجبهة الشعبية أن تتخذ موقفاً حازماً، وأن تعلن انسحابها من المنظمة التي هي أداة في يد العدو الصهيوني يمشيها بالطريقة التي يريدها بتنفيذ عباس".

وشدد على أن ما يفعله عباس في الضفة المحتلة ما هو إلا قرابين تقدم من أجل إرضاء الإدارة الأمريكية وتنفيذاً لـ"خارطة الطريق" التي جدد عباس التزامه بها في زيارته الأخيرة لواشنطن.

وبيّن أن حركة فتح الآن منشقة إلى أكثر من قسم، قائلاً : "قسم حركة فتح التي يتولاه عباس وزمرته هم الذين قاموا بالجريمة، ومن هنا لا يجب أن يطلق على عباس أنه رئيساً للسلطة الفلسطينية بل زعيماً لسلطة عميلة للكيان الصهيوني".

ودعا المسفر القوى الوطنية والإسلامية في العالم العربي أن تقف موقفاً واضحاً، لأن الحق قد حصحص ولا مجال للمداهنة ولا المجاملة، وعلى الفصائل في فلسطين أن تجاهر برفضها المطلق لكل سياسات عباس وسلطته المفروضة عربيا وصهيونياً وأمريكياً.

انشر عبر