شريط الأخبار

6 قتلى بينهم 3 من قوى الأمن و2 من كتائب القسام خلال اشتباكات مسلحة في قلقيلية

07:58 - 31 آب / مايو 2009

فلسطين اليوم – قلقيلية

افادت مصادر طبية ان ستة فلسطينيين قتلوا في اشتباكات وقعت فجر اليوم بين مجموعة مسلحة من كتائب القسام والامن الفلسطيني في مدينة قلقيلية .

 

واكدت المصادر ان ثلاثة من افراد الاجهزة الامنية قتلوا في الاشتباكات التي وقعت فجرا هم شاهر حنينة ابو الطيب، وعبد الرحمن سمير ياسين، من الامن الوقائي، واخر مجهول الهوية من افراد الامن الوطني، فيما قتل اخران من القسام تحصنا في عمارة هما محمد ياسين ، ومحمد السمان.

 

واضافت المصادر انه قتل خلال الاشتباكات كذلك عبد الناصر الباشا صاحب العمارة التي تحصنت فيها مجموعة كتائب القسام.

 

وكانت اشتباكات مسلحة وقعت منتصف الليلة الماضية بين مجموعة من كتائب القسام دافعت عن نفسها واطلقت النار على عناصر الأمن الذين حاولوا اعتقالهم بعد أن تحصنوا في عمارة بمدينة قلقيلية .

 

وكانت مصادر امنية فلسطينية مطلعة قالت ان اشتباكات مسلحة وقعت قبل منتصف الليلة الماضية بين قوات الامن الفلسطينية وعناصر من كتائب القسام تحصنوا في احد الاماكن بقلقيلية ورفضوا تسليم انفسهم .

 

بدورها قالت حركة حماس وعبر فضائية الاقصى ان الاجهزة الامنية تحاصر احدى مجموعاتها في قلقيلية، مطالبة بالخروج في مسيرات بالضفة تضامنا معهم وفك محاصرتهم، محملة السلطة المسؤولية عن حياتهم.

وكانت حملّت "كتائب القسام" الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية المسؤولية عن حياة المقاومين المحاصرين قرب منطقة المقبرة جنوب مدينة قلقيلية شمال الضفة.

 

وأوضح "أبو عبيدة"، المتحدث باسم "كتائب القسام" في تصريح له: "إن قوات الأمن الفلسطينية في الضفة وبمساندة قوات الاحتلال تلاحق منذ ثلاثة أيام هذه المجموعة من كتائب القسام والليلة (ليل السبت/الأحد) تم حصارها في إحدى المناطق وتبادلت إطلاق النار معهم بحضور قوات إسرائيلية خاصة تتواجد على هيئة ملثمين".

 

وأكد أن أبناء كتائب القسام "سيدافعون عن أنفسهم ولن يفرق بين عنصر من الأجهزة الأمنية وقوات الاحتلال"، قائلاً: "هذه الأجهزة الأمنية في الضفة هي إحدى فرق الجيش الإسرائيلي وتعمل جنبا إلى جنبا معهم وهذا ليس سراً".

 

انشر عبر