شريط الأخبار

إصابة عشرات المواطنين بحالات اختناق في مسيرة بلعين المناهضة لجدار الفصل العنصري

04:14 - 29 كانون أول / مايو 2009


فلسطين اليوم : رام الله

أصيب عشرات المواطنين بحالات اختناق بينهم وزيرة الشؤون الاجتماعية في حكومة سلام فياض ماجدة المصري اليوم، خلال قمع قوات الاحتلال لمسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة لجدار الضم والتوسع العنصري.

وقال شهود لمراسلنا إن أربعة مواطنين بينهم الوزيرة المصري، أصيبوا بصورة مباشرة بقنابل الغاز والصوت التي أطلقها جنود الاحتلال باتجاه المشاركين في المسيرة.

وأضافوا أن مصور وكالة الاسيشوتيدبرس عبد خبيصة، ومصور وكالة فرنس برس يوآف ليمور والمواطن راني برناط، أصيبوا في الاعتداء.

وكانت المسيرة التي ينظمها أهالي البلدة أسبوعيا قد انطلقت عقب صلاة الجمعة، وشارك فيها عدد من المتضامنين الأجانب، وندد المشاركون فيها ببناء المستوطنات والجدار.

وأحيى المشاركون، الذكرى الأربعين لاستشهاد الشاب باسم أبو رحمة، الذي أُستشهد خلال مسيرة مماثلة في البلدة، ورفعوا صوره على دروع حديدية.

وشارك في المسيرة، وفد من الاتحاد العام للجان المرأة بصحبة عضو المجلس التشريعي قيس أبو ليلى والوزيرة المصري، واستمعوا إلى شرح واف من اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار عن تجربة بلعين خلال الأعوام السابقة في مقاومة الجدار.

 

انشر عبر