شريط الأخبار

وزير الصحة في غزة يعلن تشكيل اللجنة الوطنية العليا للإسعاف والطوارئ

01:22 - 29 تشرين أول / مايو 2009

وزير الصحة في غزة يعلن تشكيل اللجنة الوطنية العليا للإسعاف والطوارئ

فلسطين اليوم- غزة

كشف وزير الصحة في حكومة غزة باسم نعيم أنه تم تشكيل اللجنة الوطنية العليا للإسعاف والطوارئ من وزارة الصحة والدفاع المدني والهلال الأحمر الفلسطيني والصليب الأحمر الدولي وعدد من مؤسسات المجتمع المدني.

 

وقد جاء الإعلان خلال حفل أقامته وزارته الخميس (28/5) لتسلم سيارات الإسعاف والتبريد المقدمة من هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية لصالح مستشفيات ومستودعات الوزارة ومؤسسات المجتمع المدني العاملة بالقطاع الصحي وذلك في مستشفى الشهيد الدكتور عبد العزيز الرنتيسي التخصصي للأطفال بغزة، بحضور مدير مكتب هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية بقطاع غزة عماد الحداد وممثلين عن الصحة وعدد من المؤسسات الصحية الأهلية.

 

وتسلمت وزارة الصحة من هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية 13 سيارة إسعاف من ضمنها ثلاجات لنقل الدم والأدوية للمستشفيات الحكومية والمستودعات ومؤسسات المجتمع المدني.

 

وقال نعيم في كلمته إنه جاري الآن إعداد خطة وطنية شاملة لتنظيم عمل الإسعاف والطوارئ بقطاع غزة من أجل تقديم خدمة متميزة للإسعاف وضمن ضوابط مهنية واضحة ومحددة.

 

وتطرق إلى الأوضاع الحرجة التي تعرض لها قطاع غزة إثر الحرب الأخيرة والاجتياحات المتكررة لقوات الاحتلال الأمر الذي تطلب تعزيز طواقم الإسعاف والطوارئ.

 

وعبّر نعيم عن ارتياحه لاستجابة عدد من الدول المانحة لنداءات وزارة الصحة ووصول عدد لا بأس به من سيارات الإسعاف للقطاع مما أعطى دفعة قوية لطواقم الإسعاف وسد العجز الناجم عن تدمير عدد من سيارات الإسعاف أثناء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة إضافة إلى توقف عدد من سيارات الإسعاف عن الحركة لحاجتها للصيانة وقطع الغيار المفقودة نتيجة الحصار الظالم المفروض على القطاع للعام الثالث على التوالي.

 

وتقدم نعيم بالشكر لهيئة الأعمال الخيرية الإماراتية وحكومة وشعب دولة الإمارات على دعمهم المتواصل لقطاع غزة لا سيما القطاع الصحي.

 

من جانبه أكد عماد الحداد على استمرار تقديم كافة أشكال الدعم والإسناد المقدم من الهيئة ومن الشعب الإماراتي الكريم لأهالي قطاع غزة المحاصرين خاصة في القطاع الصحي لافتاً إلى أن الهيئة قدمت منذ انتهاء الحرب الأخيرة على غزة مساعدات طبية اشتملت على أجهزة وأسرة ومستلزمات طبية  وأدوية ومعدات لدعم القطاع الصحي.

 

واعتبر أن تسليم الإسعافات لوزارة الصحة ومؤسسات المجتمع المدني يعد خطوة هامة لدعم فرق الإسعاف والطوارئ من أجل تسهيل الحركة وتقديم خدمة أفضل للمرضي والجرحى ولأبناء شعبنا في قطاع غزة.

 

وشكر الحداد كل الجهات التي ساهمت بتسهيل نقل سيارات الإسعاف وإدخالها إلى قطاع غزة عبر معبر رفح خاصة الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى أمير عجمان والتي جاءت القافلة بناءً على توجيهاته، وكذلك سفارة الإمارات العربية المتحدة، التي تابعت سير السيارات خطوة بخطوة منذ خروجها من الإمارات مروراً بالأراضي السعودية ثم من جدة عبر البحر الأحمر إلى السويس حتى وصولها رفح ودخولها عبر المعبر وتسليمها للمستشفيات في قطاع غزة.

 

وناشد الحداد السلطات المصرية لتسهيل إدخال مساعدات طبية أخرى عبارة عن أسرة ومستلزمات طبية وكراسي متحركة وأجهزة مساندة للمعاقين والجرحى و التي لا زالت محتجزة بميناء بورسعيد منذ فترة بانتظار السماح لها بالوصول إلى معبر رفح والدخول إلى قطاع غزة .

 

من جهته أعرب معاوية حسنين مدير عام الإسعاف والطوارئ في وزارة الصحة عن ارتياحه بتقديم هذه المساعدات والتي قال إن من شأنها أن تضيف خدمة نوعية في مجال إسعاف المرضى والجرحى، موضحا أن سيارات الإسعاف المقدمة من هيئة الأعمال الخيرية بالإمارات كانت الأفضل من حيث الإعداد والتجهيز الداخلي من بين كافة سيارات الإسعاف التي وصلت وزارة الصحة.

 

انشر عبر