شريط الأخبار

قيادي فتحاوي يتهم الأمن في غزة بمعاملته معاملة مذلة أثناء اعتقاله

12:40 - 29 تشرين أول / مايو 2009

قيادي فتحاوي يتهم الأمن في غزة بمعاملته معاملة مذلة أثناء اعتقاله

فلسطين اليوم- غزة

اتهم قيادي في حركة "فتح" الأجهزة الأمنية في غزة بمعاملته معاملة مذلة خلال اعتقاله مؤخرا، مشيرا إلى أنه كان معتقلا في منزل الرئيس محمود عباس "أبو مازن" بغزة، حسب زعمه.

 

وكانت الأجهزة الأمنية في غزة أخلت أمس الخميس (28/5) سبيل أحمد نصر عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" بعد احتجاز دام 11 يوما، حيث تم اعتقاله عند معبر بيت حانون "ايرز" شمال قطاع غزة خلال عودته إلى قطاع غزة قادما من رام الله.

 

وأكد نصر في تصريح صحفي وزعته حركة "فتح" على وسائل الإعلام أنه جرت معاملته أثناء الاعتقال بطريقه مقززه، حيث تم عصب عينه بقطعة قماش تستخدم ممسحة للمياه العادمة، على حد قوله.

 

وحول مكان التحقيق أشار نصر إلى أنه تم التحقيق معه في منزل الرئيس "أبو مازن" بغزة، متهما الأجهزة الأمنية بشبحه ثلاث مرات، والاعتداء عليه بالضرب عليه وتوجيه له الشتائم خلال التحقيق معه.

 

وأشار نصر إلى أنه لم توجه له أي تهمه تذكر، قائلا "إن الهدف من اعتقاله هو كسر الإرادة حتى لا يعود إلى قطاع غزه"، حسب تقديره.

انشر عبر