شريط الأخبار

النائب الطيبي يستجوب براك بشأن حاجز قلنديا

06:42 - 27 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

استجوب الدكتور أحمد الطيبي رئيس القائمة الموحدة، والعربية للتغيير، وزير الحرب الاسرائيلي ايهود براك بشأن حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة.

 

وأوضح الطيبي في تصريح صحفي، اليوم، أن هذا الاستجواب جاء في أعقاب تظلمات عدة من قبل مواطنين فلسطينيين يشتكون تصرف الجنود على الحاجز الذي يفصل القدس عن مدينة رام الله.

 

وقال الطيبي في استجوابه:  طرأت تغييرات في الآونة الأخيرة على أنظمة العبور في الحاجز، حيث يجبر الجنود الفلسطينيين من نساء واطفال ومسنين النزول من الباصات والسير مسافة طويلة على الأقدام بغية مرور الحاجز.

 

وحدد الطيبي النقاط التي يستجوب الوزير عنها بدرايته بهذه المشكلة، وهل يتصرف الجنود بتعليمات من الجيش ام على عاتق انفسهم، وطالبه بالتدخل في هذه القضية بغية حلها.

 

وفي ذات السياق طرح الدكتور أحمد الطيبي هذه القضية على منصة الكنيست في خطابه امام الهيئة العامة، مستعرضاً ما يتعرض له الفلسطينيون عند هذا الحاجز، حيث يقوم مفتشو بلدية القدس المحتلة بطرد الباعة دون رحمة، كما ان المارين في الحاجز يسيرون على الأقدام في اجواء الحر الشديد، عدا عن انتظارهم ساعات في التفتيش.

 

واختتم الطيبي كلامه قائلاً : صحيح ان هذه ليست رصاصة في الظهر او الرأس، ولكنها إهانة، وقسوة وإذلال، وهذه هي طبيعة الاحتلال الذي يجب أن يكون قاسياً، وإلا فإنه لا يُسمى احتلالاً .

 

 

 

 

انشر عبر