شريط الأخبار

ملتقى النجد التنموي يوزع 400 طرد غذائي كبير بتمويل من مؤسسة "أنيرا"

02:48 - 27 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم: غزة

وزع ملتقى النجد التنموي اليوم الأربعاء نحو 400 طرد غذائي على الأسر المحتاجة وذلك بتمويل من مؤسسة أنيرا وبدعم من ووكالة التنمية الأميركية "USAID"، ضمن مشروع المساعدات الطارئة.

وحضر التوزيع الذي جرى في مقر الملتقى بمدينة غزة كلا من خالد أبو شرخ المدير العام للملتقى والسيد بل كوركوران رئيس مؤسسة أنيرا وعدد من أعضاء المؤسسة.

وقال أبو شرخ في كلمة له خلال التوزيع إن التوزيع استهدف فئة أفقر الفقراء في محافظة شمال غزة، مشيرا إلى أن قيمة الطرد الواحد تبلغ نحو 150 دولاراً أميركياً.

وأوضح أن الطرد يحتوي على العديد من الأصناف الغذائية الصحية لجميع الفئات، مشيدا في الوقت ذاته بالجهود الإنسانية الكبيرة التي تبذلها مؤسسة أنيرا في تقديم الدعم للفقراء والمحتاجين في قطاع غزة.

وأشار أبو شرخ إلى قيام ملتقى النجد بتوزيع آلاف الطرود الغذائية والصحية والملابس على المحتاجين والفقراء خلال الأشهر التي أعقبت الحرب الإسرائيلية على القطاع، بالإضافة إلى تنفيذ العديد من المشاريع التنموية التي تدخل في مجال الأمن الغذائي.

وقال إن مؤسسته نفذت مشروع الدواجن ومزارع الأرانب المنزلية على عشرات الأسر، كما أشار إلى تنفيذ المؤسسة لمشاريع تعليمية تستهدف الأطفال.

وأكد أبو شرخ على ضرورة وأهمية تقديم الدعم الاغاثي العاجل لسكان القطاع الذين يعانون من الفقر الشديد وتفشي ظاهرة البطالة.

وحث أبو شرخ المؤسسات الدولية والعربية إلى الإسراع في تقديم الدعم لتنفيذ المزيد من المشاريع الاغاثية والتنموية لسكان القطاع.

وفي نهاية حديثه شكر أبو شرخ القائمين على مؤسسة أنيرا وخصوصا رئيسها السيد بل والمساعدين وكل من ساهم في تقديم الدعم للمحتاجين، معربا عن أمله في التواصل والتعاون مع المؤسسة.

بدوره أشاد السيد كوركوران على التنظيم الجيد وطريقة التوزيع التي ينفذها ملتقى النجد، واعدا ببذل المزيد من الجهود لتقديم المزيد من الدعم للمحتاجين في قطاع غزة.

واستعرض كوركوران خلال حديث للصحافيين الدعم الذي تقدمه أنيرا للقطاع وخصوصا الدعم الذي تقدمه للقطاع الطبي منذ سنوات طوال، مشيرا إلى أن مؤسسته قدمت الأدوية والأجهزة الطبية لمؤسسات طبية حكومية وأهلية خيرية خلال السنوات الماضية وحتى الآن.

كما تطرق كوركوران إلى مشروع مزارع الأرانب والطيور التي تنفذها أنيرا بالتعاون مع مؤسسات محلية.

وأشار كوركوران إلى قيام أنيرا بتزويد نحو 25 ألف طالب من رياض الأطفال بالحليب والوجبات الغذائية الصحية، بالإضافة إلى ترميم بعض رياض الأطفال.

وقال إن مؤسسة أنيرا تقوم بتنفيذ مشروع للدعم النفسي للأطفال المتضررين في المناطق التي طالتها الحرب، وخصوصا في شرق جباليا وغزة وبيت لاهيا.

انشر عبر