شريط الأخبار

الوزير عسقول يؤكد على إنهاء الاستعدادات لامتحانات الثانوية العامة

01:18 - 25 تشرين أول / مايو 2009

الوزير عسقول يؤكد على إنهاء الاستعدادات لامتحانات الثانوية العامة

فلسطين اليوم- غزة

أطلع الأستاذ الدكتور محمد عسقول وزير التربية والتعليم العالي في غزة اليوم الاثنين، رؤساء لجان امتحانات الثانوية العامة على أهم الرتيبات والتعليمات الجديدة الخاصة بامتحانات الثانوية العامة للعام الدراسي الحالي، مؤكداً على إنهاء كافة الاستعدادات للامتحان.

 

جاء ذلك خلال اجتماع عقده بحضور كل من، د. يوسف إبراهيم وكيل الوزارة ود. زياد ثابت وكيل الوزارة المساعد للشؤون التعليمية و أ. مروان شرف نائب مدير عام القياس والتقويم والامتحانات بالوزارة ومدراء التربية والتعليم الست ونوابهم بالمحافظات الجنوبية برؤساء لجان امتحانات الثانوية العامة في مديريات التربية والتعليم بالمحافظات الجنوبية.

 

وتحدث الأستاذ الدكتور عسقول عن أهمية دور رؤساء اللجان في إنجاح امتحانات الثانوية العامة حيث أنهم يعتبروا أساس العمل في امتحانات الثانوية العامة، موضحاً أن هذا العام يختلف عن الأعوام السابقة في هذه الظروف الصعبة التي نعيشها من ظروف الحصار واستنكاف أكثر من 50% من موظفي التربية والتعليم وظرف الحرب الشرسة التي شنتها جيش الاحتلال على غزة.

 

ونوه أ.د. عسقول إلى أن وزارة التربية والتعليم العالي قد أنهت كافة استعدادها لإجراء امتحانات الثانوية العامة لهذا العام، بالرغم من الصعوبات التي واجهت العملية التربوية، وأكد أن الامتحانات ستجري ابتداءً من 8/6/2009 وتنتهي بتاريخ 30/6/2009 لمختلف التخصصات للمنهاج الفلسطيني.

 

وتمنى أ. د. عسقول  من رؤساء اللجان أن يكونوا على قدر المسئولية التي كلفوا بها في ظل الظروف الصعبة التي تعصف بالجميع.

 

وأعرب الأستاذ شرف، عن شكره لوزير التربية والتعليم العالي ووكيل الوزارة لمتابعتهما المستمرة والشخصية لكافة الأمور التربوية والتعليمية، كما وشكر مدراء التربية والتعليم و رؤساء اللجان على جهودهم في إنجاح العام الدراسي رغم كل الظروف الصعبة التي يمر بها طلبة قطاع غزة.

وأكد شرف على أهمية هذا الاجتماع الذي يهدف إلى إطلاع رؤساء اللجان على الأمور الواجب مراعاتها في داخل اللجنة وقبل بدء سير الامتحان وأثناءه وبعده.

 

ومن جانبه شكر الدكتور إبراهيم جهود مديري المدارس ومديراتها في إنجاح العام الدراسي الحالي في ظل الظروف القاهرة التي عصفت بالعام الدراسي من نكبات لم يمر على التعليم مثلها من ظروف حصار و استنكاف والحرب الأخيرة والمستمرة على القطاع.

 

وتحدث عن الصمود والثبات بفضل جهودكم بالميدان وامكانية التغلب على جميع الصعاب بصلابة العزيمة والصبر، وأكد على ضرورة التدقيق في أوراق المشتركين، ومتابعتها جيداً وضرورة الالتزام.

 

وتطرق نائب مدير عام القياس والتقويم بالوزارة إلى أهمية التعليمات والأمور الإجرائية الواجب مراعاتها، والتي تبدأ باستلام قوائم وأسماء المشتركين في الامتحانات من المديرية، وأرقام جلوسهم والقرطاسية وغير ذلك، بالإضافة إلى مهام رئيس القاعة والتي تشتمل على أداء القسم، وزيارة اللجنة قبل الامتحانات بيوم وتفقدها جيداً، والاجتماع مع طاقم العمل وإطلاعه على كافة التعليمات.

 

وأكد على ضرورة وضع التعليمات في مكان واضح ليستطيع كافة الطلبة الإطلاع عليها، وضرورة التأكيد على منع اصطحاب الجوال إلى لجنة الامتحانات منعاً باتاً، ومنع التدخين، وتوضيح التعليمات الكاملة المتعلقة بالغش للمشتركين، مضيفاً انه بالنسبة للإجابات المشطوبة لا تعتمد وفي حال وجود أكثر من إجابة تعتمد فقط الإجابة الأخيرة.

 

وحول السؤال الموضوعي أوضح أ . شرف أن جميع المواد ما عدا اللغة العربية واللغة الإنجليزية تبدأ بسؤال موضوعي سيجد الطالب مفتاحه على بطن الغلاف الأخير في دفتر الإجابة وعليه إجابة السؤال من خلال المفتاح، وهذا للتسهيل على المشتركين، منوهاً إلى أنه في حال وجود رمزين للإجابة على السؤال الموضوعي يلغى السؤال.

 

هذا وفتح باب النقاش لرؤساء اللجان لأي استفسارات تتعلق بامتحانات الثانوية العامة للتأكيد على سير الامتحان بنظام .

 

انشر عبر