شريط الأخبار

الكرد يطالب الجانب المصري بالسماح لقافلة الامل كاملة بدخول القطاع

05:59 - 24 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم: غزة

قال وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة غزة احمد الكرد ، ان السلطات المصرية سمحت فقط لـ 16 شخصا من قافلة الامل، بالدخول لقطاع غزة، الا ان كافة المشاركين رفضوا ذلك مطالبين السلطات المصرية السماح للجميع بالدخول إلى القطاع.

وأوضح الكرد في مؤتمر صحفي عقده على بوابة معبر رفح ان أعضاء القافلة وصلوا صباح اليوم لمعبر رفح، وانه تم اعلام الجانب الفلسطيني في المعبر ان مصر ستسمح للقافلة بالدخول إلى قطاع غزة إلا ان الموقف المصري تغير وتم السماح فقط لـ 16 شخصا بالدخول.

وطالب الكرد السلطات المصرية بالسماح لجميع افراد القافلة بالدخول.

من جهته قال امين ابو راشد منسق القافلة "ان السلطات المصرية ابلغت القافلة عدم السماح لها بالعبور الى قطاع غزة".

وكان المتحدث باسم المعابر في غزة قال ان القافلة تتواجد الآن بالجانب المصري من المعبر ومن المتوقع ان تصل للقطاع بعد الساعة العاشرة، مشيرا إلى ان هناك تنسيقا كاملا مع الجانب المصري، فيما يتعلق بدخول قافلة الأمل الأوروبية، متوقعا أن تدخل القافلة المكونة من 160 شخصية و40 شاحنة.

وحسب ما رشح عن حمولة القافلة فإنها تضم 40 شاحنة من الحجم المتوسط محملة بمعدات طبية وبرامج تقنية حديثة خاصة بفاقدي البصر، و12 سيارة إسعاف محملة بأجهزة طبية حديثة، مقدمة من تبرعات فردية ومنظمات أوروبية غير حكومية.

وكانت الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة قد أعلنت أن قافلة "الأمل" التي انطلقت من ميناء "جنوه" الإيطالي بداية الشهر الجاري، بمشاركة العديد من الفعاليات والمتضامنين مع القضية الفلسطينية في أنحاء القارة الأوروبية، ستصل إلى معبر رفح الحدودي ومنه إلى داخل قطاع غزة، صباح اليوم.

وقال فرناندو روشي عضو مجلس الشيوخ الإيطالي، ورئيس القافلة، إن 12 برلمانياً أوروبيا من إيطاليا واليونان وسويسرا وأيرلندا وبريطانيا، إضافة إلى نحو 160 مشاركاً قدموا من أوروبا، متواجدين حالياً في بورسعيد للمساهمة في إيصال المساعدات الطبية إلى غزة، لاسيما لذوي الاحتياجات الخاصة.

ويستقبل القافلة حين وصولها إلى القطاع وزير العمل بالحكومة المقالة احمد الكرد ورئيس سلطة المعابر د. غازي حمد وآخرون.

انشر عبر