شريط الأخبار

مشعل : الحوار يواجه عقبتي التدخل الخارجي والتركيز على غزة

01:23 - 24 حزيران / مايو 2009

مشعل : الحوار يواجه عقبتي التدخل الخارجي والتركيز على غزة

فلسطين اليوم- دمشق

التقى وفد من حركة  "حماس" برئاسة خالد مشعل رئيس المكتب السياسي، بوزير خارجية جمهورية روسيا الاتحادية ديمتري لافروف، مساء أمس السبت (23/5) في العاصمة السورية دمشق، وبحث الجانبان آخر التطورات على الساحة الفلسطينية ومنها ملفات الحوار الفلسطيني وتطوراته، وإعادة إعمار غزة ورفع الحصار عنها، وقضايا الصراع العربي ـ الإسرائيلي، والحراك الدولي والإقليمي بشأنه.

 

وذكر تقرير إعلامي رسمي أذاعه المكتب الإعلامي لـ "حماس" وأرسل نسخة منه لـ فلسطين اليوم أن الوزير لافروف استهل اللقاء بالتعبير عن "أهمية التواصل مع "حماس"، وأن روسيا تجد نفسها اليوم محقة في قرارها بإقامة علاقة مع حركة "حماس" التي تمثل وجهة نظر الكثيرين من الشعب الفلسطيني"، كما أكد دعمه للحوار الفلسطيني، وأعرب عن أمله أن يشارك الوفد الفلسطيني موحداً في مؤتمر موسكو الدولي المقبل للشرق الأوسط، ووعد وزير الخارجية الروسي بممارسة الضغوط على الحكومة الإسرائيلية لوقف الاستيطان ورفع الحصار عن قطاع غزة.

 

من جانبه، أكد خالد مشعل على إيجابية التعاطي الروسي مع حركة "حماس"، ورحب بالتواصل مع روسيا في إطار تحقيق مصالح الشعب الفلسطيني، وأوضح أن الحوار الفلسطيني يواجه عقبتين رئيسيتين هما  فرض الاشتراطات الأجنبية على الحوار، وتعامل البعض مع الحوار بشكل مجتزأ بتناول الأوضاع في غزة وحدها مع استمرار الاستفراد بالضفة الغربية، وهذا منطق ترفضه حركة "حماس"، كما قال.

 

وفي الوقت الذي رحب فيه مشعل بأي جهود دولية ترمي إلى تحقيق مصالح وحقوق الشعب الفلسطيني، لكنه أعرب عن تخوفه من أن تتحول هذه الجهود إلى عملية تقطيع وقت دون جدوى في حال لم تطرق المدخل الصحيح وهو الضغط على العدو الإسرائيلي وإجباره على إنهاء احتلاله والاعتراف بالحقوق الوطنية الفلسطينية.

 

وشارك في وفد الحركة كل من موسى أبومرزوق، و محمود الزهار، وسامي خاطر، كما حضر مع وزير الخارجية الروسي وفده المرافق، والسفير الروسي في دمشق.

انشر عبر