شريط الأخبار

الاسطل لـ"فلسطين اليوم":"رؤية دايتون"نابعة من تخوف اختراق الأجهزة الأمنية وسيطرة حماس على الضفة في القريب العاجل

11:24 - 24 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم-غزة

قال د.يونس الأسطل عضو مجلس التشريعي والقيادي في حركة حماس, إن كشف رئيس الموساد الإسرائيلي لإجراء فحص أمني للمنتسبين للقوات الفلسطينية الجديدة وفق رؤية "الفلسطيني الجديد" ليس بجديد وإنما نابع من الهوس الأمني والخوف الذي يختلج الاحتلال من أن تكون حركة حماس والمقاومة الفلسطينية قادرة على اختراق الأجهزة الأمنية الفلسطينية بالضفة .

 

وأوضح الأسطل في حديث خاص لـ"فلسطين اليوم" أن اتفاقية أوسلو وما بعدها ما هي إلى إلتزمات أمنية تعهدت بها سلطة الحكم الذاتي بأمن الاحتلال , موضحا ان الأمريكان والصهاينة لم يكتفوا بما قامت به السلطة من ملاحقات أمنية لحركة حماس والمقاومة في الضفة إنما شرعت للإشراف على مشروعهم الأمني بنفسها.

 

وأشار الاسطل إلى أن قرار دايتون إعادة غربلة الأجهزة الأمنية, بحيث يكون كل منتسب لهذه الأجهزة ملفاته الأمنية غارقة في الجريمة الأخلاقية والأمنية. وانه من شدة الهوس الأمني الذي سيظل يلاحقهم ما لم يبرموا اتفاقية تهدئة مع الاحتلال , موضحا ان إسرائيل تعي جيدا ان حماس تحترم وعودها ومواثيقها .

 

ونوه الاسطل إلى انه بالرغم من وجود أزمة لحماس في الضفة الا إنهم يعلمون جيدا أن الرصيد الشعبي يزداد يوما بعد يوم وان الحركة ذاهبة للسيطرة على الضفة في القريب العاجل , موضحا انه لولا السيطرة الكاملة من قبل الاحتلال على الضفة لانقض الناس بصدورهم على الأجهزة الأمنية وأسقطوها.

 

وحول الدعوة للحوار مع حماس أشار الاسطل إلى أن الحركة ترفض الحوار المباشر مع الاحتلال في الوقت الحالي , ولكن نحن مضطرون لمحاورتهم بواسطة عربية وأوروبية .

انشر عبر