شريط الأخبار

الخارجية الإسرائيلية: مستعدون لاستئناف المحادثات مع سورية فوراً وبدون شروط

09:57 - 24 تموز / مايو 2009

الخارجية الإسرائيلية: مستعدون لاستئناف المحادثات مع سورية فوراً وبدون شروط

فلسطين اليوم - غزة

قالت وزارة الخارجية الإسرائيلية إن الرئيس السوري بشار الأسد "لا يريد أن يتخذ خطوات للوصول إلى سلام الشجعان"، على حد تعبيرها، معلنة في الوقت ذاته استعداد تل أبيب لاستئناف المفاوضات مع دمشق بدون شروط.

واتهم المتحدث باسم الوزارة يتسحاق ليفانون الرئيس السوري بأنه لا يريد ان يتخذ الخطوات اللازمة للوصول الى السلام؛ لأنه يدرك جيداً أن السلام مع إسرائيل يتطلب أيضاً تنازلات من طرفه"، حسب تعبيره.

 

ونقلت الإذاعة العبرية صباح اليوم الأحد (24/5) عن المتحدث الإسرائيلي الرسمي قوله: "إن إسرائيل مستعدة لاستئناف المحادثات مع سوريا على الفور بدون أي شرط أو قيد"، وفق قوله.

 

وكان الرئيس السوري قد أكد أنه "إذا كانت هناك نقطةٌ إيجابيةٌ واحدةٌ تسجَّل لعملية السلام في الشرق الأوسط فستكون تعريتها كيانَ الاحتلال الصهيوني، وفضح حقيقته أمام العالم، مشددًا على أنه "دولةٌ" عدوانيةُ المنشأ والنوايا".

 

وأضاف الأسد، خلال افتتاح الدورة الـ36 لمجلس وزراء خارجية الدول الإسلامية في دمشق السبت (23/5): "كانت "إسرائيل" تصوِّر لعقودٍ مضت أنها الحمل الوديع الراغب في السلام مع الذئاب المحيطة به؛ بمن فيهم أصحاب الأرض الأصليون من الفلسطينيين، إلا أن فشل عملية السلام حتى اليوم أظهر بشكلٍ صارخٍ حقيقة أن "إسرائيل" هي العقبة الكبرى في وجه ذلك السلام المنشود"، كما قال.

 

وشدد الرئيس السوري على أن فشل العمل السياسي في استعادة الحقوق الشرعية سيعطي المقاومة الحقَّ والشرعية في القيام بواجبها من أجل استعادة هذه الحقوق المسلوبة.

انشر عبر