شريط الأخبار

حزب "الليكود": القدس ستظل تحت السيادة الإسرائيلية في أي اتفاق مع الفلسطينيين

08:51 - 22 تشرين أول / مايو 2009

حزب "الليكود": القدس ستظل تحت السيادة الإسرائيلية في أي اتفاق مع الفلسطينيين

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

رفض حزب "ليكود" الحاكم، الذي يتزعمه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، التصريح الصادر من وزارة الخارجية الفرنسية والذي يدعو إلى تقسيم القدس واعتبارها عاصمة للدولتين الفلسطينية والإسرائيلية.

 

وقال الحزب في بيان صادر عنه، اليوم الجمعة (22/5): "إن الإسرائيليين لا يوافقون على تجزئة مدينة القدس مثلما يرفض الفرنسيون تجزئة عاصمتهم باريس"، على حد تعبيره.

 

وأضاف رئيس طاقم التعقيب لحزب "الليكود" أوفير أكونيس "إن مدينة القدس ستظلّ تحت السيادة الإسرائيلية في أي اتفاق مع الفلسطينيين"، كما قال.

 

وكانت وزارة الخارجية الفرنسية قد أصدرت بياناً اليوم تعقيباً على الأقوال التي أدلى بها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو حول بقاء القدس الموحدة عاصمة إسرائيل. ووصفت الخارجية الفرنسية هذه الأقوال بأنها "ضارة"، كما دعت فرنسا إلى تجميد النشاطات الاستيطانية.

 

انشر عبر