شريط الأخبار

نصر الله: إنزال عقوبة الإعدام بعملاء "إسرائيل" ومن يتساهل بهذا الأمر يسفك دماء اللبنانيين

07:35 - 22 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم: وكالات

طالب الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله الجمعة بإنزال عقوبة الإعدام بـ "العملاء" الذين اعتقلوا اخيرا لقيامهم بأنشطة تجسس لحساب إسرائيل.

 

وقال السيد نصرالله في احتفال شعبي حاشد في النبطية في جنوب لبنان في الذكرى التاسعة لانسحاب إسرائيل من الجنوب: "أطالب بإنزال عقوبة الإعدام بالعملاء الذين قدموا معلومات أدت إلى قتل وتدمير في لبنان".

وإذ رفض العقوبات المخففة، اعتبر "ان مثل هذه العقوبات لا تحمي بلدا، ومن يتساهل في هذا الأمر شريك في سفك دماء اللبنانيين".

كما رفض اعتماد ما سماه "التوازن الطائفي في عدد العملاء"، قائلا: "ابدأوا باعدام العملاء من الطائفة الشيعية".

 

وأضاف السيد نصر الله ان المقاومة الوطنية اللبنانية لا تطرح نفسها بديلا عن الدولة القوية التي تدافع عن لبنان وقضاياه مشيرا إلى أن المعارضة ستبني دولة قوية بعد انتخابات 7 حزيران.

 

ودعا إلى رفع الغطاء عن الجواسيس والعملاء وعدم حماية أحد وإيجاد المبررات لأحد وعدم إيجاد الذرائع لأحد للارتباط بالعدو.

 

وطالب السيد نصر الله بإنزال عقوبة الإعدام بالعملاء الذين قدموا معلومات إلى العدو الإسرائيلي. وأشار السيد نصر الله إلى ان من يتساهل في هذا الامر يكون شريكا في سفك دماء اللبنانيين.

 وكشفت القوى الامنية اللبنانية خلال الاسابيع الاخيرة سلسلة شبكات تجسس افرادها ينتمون الى كل الطوائف اللبنانية. وتم منذ نيسان (ابريل) الادعاء على 18 منهم "بتهمة جرم التعامل مع اسرائيل والدخول اليها، واعطاء معلومات عن مواقع عسكرية وشخصيات لبنانية".

انشر عبر