شريط الأخبار

الأسيرات يطالبن القيادة الفلسطينية والفصائل بتفعيل قضية الأسرى

12:17 - 22 تشرين أول / مايو 2009

 

الأسيرات يطالبن القيادة الفلسطينية والفصائل بتفعيل قضية الأسرى

فلسطين اليوم- غزة

وجهت الأسيرات في سجون الاحتلال نداء للقيادة الفلسطينية والمعنيين بقضية الأسرى وكافة القوى والفصائل لتفعيل قضية الأسيرات ضمن حملة شعبية لمؤازرتهن في ظل التصعيد الاسرائيلى بحقهن مؤخرا مستهدفة الانجازات التى تم تحقيقها بالشهداء والجوع وكل أنواع النضال .

وأكدت الأسيرات أن إدارة السجون تصر على التنكيل بالأسرى جميعا " رجال ونساء وأطفال " بإجراءات قمعية ،  ضاربة إدارة السجون عرض الحائط بكافة الأعراف والقوانين .

وأكدت الأسيرات عبر رسالة وصلت لمركز الأسرى للدراسات أنه خلف قضبان السجون تقبع أكثر من 65 أسيرة بينهن الأم والمريضة والطفلة وسط اقسي الظروف والممارسات التعسفية بسبب رفضهن للاحتلال ومطالبتهن بحرية واستقلال أرضهن وشعبهن والتمسك بالقيم والمبادئ الأساسية التي كفلتها كافة الأعراف والقوانين والتي تتنكر لها إسرائيل جملة وتفصيلا.

فالأسيرات فى السجون يواجهن بتحدي وشموخ غطرسة السجانين وماسي السجن ويتحملن كل أنواع العذاب رافضات الخنوع والاستسلام والتراجع عن الأهداف والثوابت الفلسطينية لذلك فإنهن يتعرضن يوميا لأقسى العقوبات فمن الأحكام التعسفية القاسية إلى العزل والمداهمات والتنكيل والأشد مرارة عقاب الأسيرات بحرمانهن من العلاج رغم تدهور الحالة الصحية لعدد كبير منهن والناجمة أصلا عن ظروف التحقيق وواقع السجون والاعتقال المأساوي ،إضافة لحرمانهن من زيارات الأهل ومعانقة الأبناء والاتصال والتواصل مع أسرنا.

 

وأضافت الأسيرات عبر رسالة وصلت للمركز: نحن نجدد العهد لشعبنا ولكل جماهير شعبنا بان تبقى الأسيرات الفلسطينيات على العهد والدرب مع شعبنا ونتأمل في الجميع أن يستجيبوا لمطالبنا بتفعيل قضيتنا على أكثر من مستوى لكي تكون قضية الأسرى جميعا على رأس الأولويات والضغط المحلى والدولى مناشدين الفصائل التي تأسر الجندي الإسرائيلي برفض المعايير والاشتراطات الإسرائيلية والإصرار على إغلاق ملف الأسيرات والافراج عن أكبر عدد من الأسرى وخاصة القدامى والمرضى منهم .

انشر عبر