شريط الأخبار

ليبرمان: لدينا تفاهم مشترك مع اوباما حول الأهداف الإستراتيجية وعلى رأسها إيران‏

01:55 - 21 تشرين ثاني / مايو 2009


فلسطين اليوم-(ترجمة خاصة)

أعرب وزير الخارجية الإسرائيلي افيغدور ليبرمان خلال كلمة ألقاها أمام  اتحاد نقابات التجار الإسرائيليين، عن خيبة أمله من رئيس السلطة الفلسطينية أبو مازن ومن رئيس حكومة رام الله سلام فياض-وفق ما نقله عنه موقع يديعوت.

 

 وقال ليبرمان، لا يمكن لعباس وفياض مسك العصا من طرفين، فمن طرف يطالبون بمعونات ودعم، ومن الطرف الثاني يشتكوننا في المحكمة الدولية في "هاغ"  ويتهموننا بارتكاب جرائم حرب ضد الإنسانية، وهذا الأمر يخالف جميع الاتفاقيات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية، فنحن لا نبحث عن المواجهة، بل نريد دعم الحوار وبناء الاستقرار والتعايش السلمي مع الفلسطينيين، ولكنني أقول بأن خنوع إسرائيل قد ولى.

 

 وحول مطالبة الإدارة الأمريكية بوقف الاستيطان قال ليبرمان: لا اعرف لماذا كل هذه الضجة حول الاستيطان، فالجميع يريد أن يعرض الاستيطان على أنه عقبه في طريق السلام، ولكنني أدعو الجميع لوضع الأفكار المسبقة جانبا، وتساءل ليبرمان: ألم يكن الاستيطان موجودا قبل 67 وأيضا كان سلام وتعايش مع السلطة الفلسطينية رافقه أيضا عمليات إرهابية-حسب زعمه.

وتطرق وزير الخارجية الإسرائيلي افيغدور ليبرمان، للقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مع الرئيس الأمريكي باراك اوباما.

 

 وقال ليبرمان: أنا أعرب عن تقديري لرئيس الوزراء نتنياهو، الذي عرض مواقف إسرائيل في واشنطن بشكل يحفظ مصالح إسرائيل العليا-حسب تعبيره. 

 

 وحسب أقواله، فقد اتضح من خلال لقاء نتنياهو- أوباما، بأنه يوجد تفاهم مشترك بين الدولتين حول الأهداف الإستراتيجية وعلى رأسها منع إيران من الحصول على سلاح ذري.

 

انشر عبر