شريط الأخبار

فياض: العمر الافتراضي للحكومة حتى 25 يناير..وبرهوم لـ"فجر": لن نعترف بهذه الحكومة ولو ليوم واحد

11:25 - 21 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم-غزة

أكد د.سلام فياض رئيس حكومة رام الله "التي أعيد تشكيلها" أن أيدي حكومته ممدودة لتجاوز أية إشكاليات أن ولديه الاستعداد لتقبل أي انتقادات تجاه الحكومة الجديدة”، مؤكدا أن العمر الافتراضي لهذه الحكومة سيكون الخامس والعشرين من يناير/كانون الثاني المقبل في حال لم يتم التوافق على تشكيل حكومة وفاق وطني.

  

 وحذر في تصريح لصحيفة الخليج الإماراتية اليوم من مخاطر فرض أية مقاطعة مالية للحكومة الجديدة لما سيكون له أثره البالغ على استمرارها في تغطية احتياجات الفلسطينيين.

 

وفي تعقيبه على حديث فياض، أكد المتحدث باسم حركة حماس، فوزي برهوم، أن هذه الحكومة غير شرعية وغير قانونية وغير وطنية، فهي لم تأخذ ثقة التشريعي، كما أن أبو مازن قد انتهت مدة ولايته القانونية، إضافة إلى أن هذه الحكومة غير وطنية، لأنها ليست حكومة توافق وطني، ناهيك عن تاريخها الأسود في التخابر مع الاحتلال واستئصال المقاومة.

 

وأضاف برهوم في حديثه لوكالة "فجر" الإعلامية، أن هذه الحكومة كان يفترض أن لا تكون قائمة أصلا، حتى تعطى عمر افتراضي، وأن حركة حماس لن تمنحها الشرعية ولو ليوم واحد.

 

ورأى برهوم، أن فياض يهدف من خلف هذا الحديث، لتثبيت شرعية حكومته كواقع، حتى يتم التعامل معها من الكل الفلسطيني، وهذا لن يتم.

 

أما بخصوص منع أجهزة الأمن في غزة، لوزيرين في حكومة فياض الجديدة، من التوجه إلى رام الله، فقال أن هذا الأمر يتعلق بالتقديرات الأمنية للحكومة في غزة.

انشر عبر