شريط الأخبار

أوباما يقر اتفاق التعاون النووي المدني مع الإمارات العربية المتحدة

09:34 - 21 تموز / مايو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

وافق الرئيس الاميركي باراك اوباما اليوم الخميس على اتفاق للتعاون النووي المدني مع الامارات العربية المتحدة بينما تقوم الولايات المتحدة بحملة ضد البرنامج النووي الايراني. وارسل اوباما العقد الذي اجرت الادارة السابقة برئاسة جورج بوش المفاوضات بشأنه، الى الكونغرس الذي يفترض ان يقرر خلال تسعين يوما ما اذا كان سيعطل الاتفاق الذي ينص على تعاون لاستخدام سلمي للطاقة النووية.

 

ولم تشر مذكرة اوباما الى وزارتي الخارجية والطاقة التي تؤكد ان هذا الاتفاق مع الامارات يخدم مصالح الولايات المتحدة، الى الفضيحة التي اثارها مؤخرا بث شريط فيديو يظهر احد اعضاء العائلة الحاكمة في ابوظبي وهو يعذب رجلا. واثارت هذه القضية قلقا في الكونغرس بشأن حقوق الانسان في الامارات.

 

وكانت وزارة الخارجية الاميركية عبرت عن قلقها بشأن شريط الفيديو لكنها لم تربط بينه وبين الموافقة على الاتفاق النووي. وينص الاتفاق الذي اقر بينما تشن الولايات المتحدة حملة ضد البرنامج النووي الايراني على تبادل مواد وعناصر نووية للاستخدام النووي. وهو اول اتفاق من هذا النوع يوقع بين الولايات المتحدة ودولة في الشرق الاوسط.

 

أكد الدكتور موسى أبو مرزوق، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أنه "لا يمكن فرض حلول على الأطراف الفلسطينية المتحاورة في القاهرة"، مشيراً إلى أن الحل بهذه الحالة "سيكون على غير قناعة، ولن يحقق مصالح الشعب الفلسطيني ومصلحة الأطراف المتحاورة التي تعكس مصلحة الوطن".

وقال أبو مرزوق حول تصريحات مدير المخابرات العامة المصرية عمر سليمان بفرض حلول لإنجاح الحوار الوطني؛ "ليس غريباً أن يكون لمصر وجهة نظر معينة

في ما يخص الملف الفلسطيني، وأن تسعى إلى تحقيقها"، مجدداً التأكيد على أنه "لا يمكن فرض حلول على الأطراف المتحاورة".

انشر عبر