شريط الأخبار

نصر الله: المقاومة في فلسطين ولبنان اليوم قضية حق وقضية مشروعة واليهود اغتصبوا فلسطين

08:33 - 20 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم: وكالات

أكد السيد حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله اللبناني اليوم, أن القضية التي تقاتل من أجلها المقاومة في فلسطين ولبنان اليوم قضية حق وقضية مشروعة, لافتاً إلى أن اليهود جاءوا واستوطنوا في أرض فلسطين وأن قضيتهم مبنية على باطل.

 

وأكد نصر الله أن هناك أرض فلسطينية وشعب فلسطيني يعيش على أرضه وهو صاحب الحق في تقرير مصير هذه الأرض وقد جاء من اغتصب أرضه وارتكب بحقه المجازر.

 

وأكد نصر الله في خطاب له في مؤتمر عن المقاومة في بيروت " أن الحرب النفسية التي قادتها المقاومة في فلسطين ولبنان على إسرائيل ليست قائمة على افتراضات, وإنما على حقائق وإثباتات, داعيا للاستفادة من كل تجارب المقاومة عبر التاريخ ونتائجها, كما أكد أن قوة المقاومة اليوم هي استحداث لمجريات الأحداث.

 

وقال نصر الله أن من أهم عناصر المقاومة هي أنها تنتمي لحق واضح لا ريب ولا شك فيه ولا غبار عليه ولا قضية أوضح وأعدل من قضية المقاومة في صراعها مع العدو الإسرائيلي, مثنيا على صمود المقاومة في فلسطين ولبنان في صمودهم أمام العدو الإسرائيلي التي جاءت على خلفية حقهم في تحرير أرضهم.

 

وأضاف " إن العنصر الثاني هو المصداقية والقدرة الفعلية على الخط التي تدعو إليه المقاومة وهي تحرير الأرض والأوطان, وأن المقاومة العسكرية تشكل رأس حربة المقاومة الجهادية الشاملة, قائلا " إن فلسطين من البحر إلى النهر هي حق للشعب الفلسطيني ".

 

وتابع نصر الله " إن العنصر الثالث هو الإقناع في الخيار " خيار المقاومة " وتشكيل الوعي لدى شعوبها وتصحيح الخيار لديه إذا إنحرف هذا المسار لمسار آخر, متابعا أن المقاومة خلال سنوات قليلة وبالفعل الإستشهادي والميداني إستطاعت أن تخلق لدى شعوبها في فلسطين ولبنان مصداقيتها, مؤكدا على ثقافة الأولويات في إعطاء الأولوية المطلقة للمقاومة في مواجهة العدو الإسرائيلي, قائلاً " صواريخ المقاومة التي أطلقت من قطاع غزة خلال الحرب الأخيرة جعلت الإسرائيليين يولولون ويتبركون.

 

كما أشاد بدعم إيران للشعب الفلسطيني في صموده أمام الاحتلال الإسرائيلي, ومقاومته, مؤكداً أن إيران أول من دعت إلى نصره المسجد الأقصى أمام الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة عليه.

انشر عبر