شريط الأخبار

اللجنة الحكومية لكسر الحصار تطالب منظمة الصحة العالمية بإنقاذ مرضى غزة

08:16 - 20 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم: غزة

طالبت اللجنة الحكومية لكسر الحصار واستقبال الوفود، منظمة الصحة العالمية بإنقاذ مرضى قطاع غزة من الموت المحقق بسبب الحصار الذي تفرضه قوات الاحتلال الإسرائيلي عليه منذ أكثر من عامين ونصف.

 

وذكرت اللجنة أن ارتفاع ضحايا الحصار إلى 333 شهيدا، والذين كان آخرهم وفاة الطفل الرضيع عدي سمير حسين أبو عزوم ، الذي لم يتجاوز شهره الأول، يحتم على المنظمة الخروج من حالة الصمت الرهيب، والضغط على الاحتلال الإسرائيلي من أجل إنهاء الحصار وفتح المعابر لأعداد كبيرة من المرضى الذين يحتاجون للعلاج في الخارج.

 

وحملت اللجنة المنظمة مسؤولية ارتفاع عدد ضحايا الحصار باعتبارها السلطة التوجيهية والتنسيقية ضمن منظومة الأمم المتحدة فيما يخص المجال الصحي، مطالبة بتأدية دورها القيادي في معالجة المسائل الصحية العالمية، و ضمان المساواة في الحصول على خدمات الرعاية الصحية للمرضى في قطاع غزة ، والمرضى الآخرين في العالم.

 

وأضافت أن أعداداً كبيرة من المرضى تنتظر الموت على أسرة المستشفيات لصعوبة حالاتها، وتحتاج للعلاج الفوري في الخارج، بسبب عدم توفر الإمكانيات العلاجية داخل مستشفيات القطاع التي تعاني من نقص حاد في المعدات الطبية والأدوية بسبب الحصار.

انشر عبر